معرض في أريزونا يحتفي بفنون الأمريكيين الأفارقة

احتفاءً بشهر تاريخ السود، يستضيف متحف «وست فالي للفنون» معرضاً فنياً يسلط الضوء على أعمال الفنانين الأمريكيين من أصل إفريقي في مدينة فونيكس بأريزونا. العنوان الذي يحمل عنوان «بصمة: الأفارقة الأمريكيين في عالم الفنون» يتضمن وفق موقع «إيه زي سنترال» أعمالاً لكل من النحاتين جو ويلي سميث وجيديون نيانهونغو والمصور الفوتوغرافي ألفين غالواي والرسام فالن بكر وواندا كينغ وجون نيفيل ومالكة معرض «أونيكس» الفني كاثي ويليامز.

وعلقت ساندرا باسيت المديرة التنفيذية ورئيسة متحف «وست فالي للفنون»: «شعرنا بأن الأمر مهم، فعبر التاريخ أطلق الأشياء الأكثر تأثيراً ودواماً في عالم الفن الأمريكيون من أصل إفريقي وطبقوها ودعموها».

وسيكون هناك إلى جانب المعرض عروض فنية أسبوعية وورش عمل ومحاضرات وصفوف. وأضافت باسيت في الإطار تقول: «لقد أردنا أن نكون المكان، حيث يبدأ الحوار والتبادل وحيث يمكن للناس أن تشعر باحترام أعمق وتقدير أكبر حيال كل ما يتعلق بالثقافة الأمريكية الإفريقية. هناك الكثير من الدروس التي يمكن تعلمها والعلاقات التي يمكن بناؤها وتعزيزها عبر الحوار».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات