بلقيس فتحي: حفل زفافي تكلف 3 ملايين دولار وفستان الزفاف ثمنه 300 ألف

ت + ت - الحجم الطبيعي

حلت المطربة بلقيس فتحي ضيفة على برنامج "مراحل" مع الإعلامي علي العلياني لتكشف عن خزائن أسراها الشخصية ومشوارها الفني.

قالت بلقيس إن أحلام ونوال يغنيان منذ أكثر من ثلاثين عاما لذلك ترفض فكرة أن يتم مقارنة فنان بآخر، وذلك بعد أن طرح عليها مقدم البرنامج سؤالاً يضعها في مقارنة مع عدد من المطربات، من بينهن أحلام ونوال وأيضاً داليا ووعد، وهو ما رفضته بلقيس لأنها لا تشبه أحدا ولديها هوية موسيقية خاصة بها أنشأتها على مدار11 عاماً قدمت خلالها أربعة ألبومات وعشرات الأغاني المصورة من إنتاجها الشخصي ومئات الحفلات الغنائية الناجحة.

وقالت: قدمت ديو غنائيا عالميا مع إليشا كيز خلال حفل إكسبو منذ أشهر قليلة بعد طلب إليشا مني حين علمت أنني فزت بجائزة عالمية وطلبت تكرار التعاون وأيضاً قدمت قبلها ديو مع أندريا بوتشيلي فأنا لست مطربة شابة وهذا ما صنعته.

وكشفت بلقيس فتحي عن سبب قلة حفلاتها الغنائية في المملكة العربية السعودية، قائلة إنها ليست من مطربين روتانا، وأضافت: في اعتقادي أن من الممكن أن تكون روتانا تهتم أكثر بمطربي الشركة الخاصة بها.

تحدثت بلقيس لأول مرة عن ارتباطها بلاعب كرة القدم السعودي نايف الهزازي منذ سنوات وأن الخطوبة لم تستمر طويلاً بسبب تسليط الأضواء على كافة التفاصيل الخاصة بهما، وأضافت: لا أنكر أن ارتباطي بنايف ساعدني وقتها بالانتشار لدى الجمهور السعودي، ولكن إن لم يكن لدي تاريخ موسيقي وأغاني الناس حبتها لم أكن متواجدة حتى هذا اليوم.

وعند سؤالها عن زوجها السابق وسبب الانفصال رفضت التعليق، قائلة: حرصت أنا وهو ألا نتحدث عن تفاصيل الانفصال لأنها أسرار تخصنا فقط، ولكن حتى الآن علاقتي به طيبة من أجل طفلنا الوحيد.

وأضافت: حفل الزفاف كان اسطوري لأنه تكلف ثلاثة ملايين دولار وفستاني كان به فصوص من الألماس كانت تكلفته تقريبا 300 ألف دولار، وحتى الآن محتفظة به في منزلي وسأقوم بإهدائه لإحدى البنات قبل حفل زفافها كهدية، على أن تكون لها حالة خاصة لا مثل الفتيات العاديات، لها وضع خاص.

قالت بلقيس إنها لا تسير على خطى أي مطربة عربية أو عالمية، وتريد أن يكون لها مدرسة خاصة بها، مثلما فعلت الفنانة سميرة سعيد، وكانت على مدار سنوات طويلة مدرسة في التجديد والتغيير.

واختتمت بلقيس فتحي لقاءها بالإشارة إلى أنها تتحدث العديد من اللهجات العربية واللغات الأجنبية، وقالت: اللهجة المصرية تعتبر الأسهل بالنسبة لي لأننا تربينا منذ الصغر على مشاهدة الفن المصري.

 

طباعة Email