بعد إحالته للتحقيق.. نبيل الحلفاوي يدافع عن شريف عامر

ت + ت - الحجم الطبيعي

دافع الفنان المصري الكبير نبيل الحلفاوي عن الإعلامي شريف عامر مقدم برنامج «يحدث في مصر» على شاشة قناة «إم بي سي مصر» بعد إحالته إلى التحقيق.

وتساءل الحلفاوي، اليوم، عبر حسابه الشخصي في «تويتر»: «ماذا قال هذا الإعلامي الراقي لتُشنَّ عليه هجمة أشرس من سابقتها التي ثبت بطلان ادعاءاتها؟».

وقال: «لماذا نخلط بين المحاور والضيف؟ هل أيده وشاركه الرأي فيما اعتبر خروجاً عن الحدود؟ هل صمت ولم يراجعه ويناقشه فيما طرح مما يستدعي التحقيق؟».

وأعرب عن رفضه الشديد لما سمَّاه «خنق الإعلاميين»، مضيفاً: «لمصلحة من نخنق الإعلاميين المحترمين؟».

وتفاعل شريف عامر مع تغريدة الحلفاوي، قائلاً: «أخجلتني يا أستاذنا، تحياتي وامتناني لحضرتك، ربنا يجيب الخير».

وقال عامر: «سأردد كلمة أستاذنا الكبير حسن فؤاد، مؤسس مجلة (صباح الخير): انتهى الموضوع، نقلب الصفحة».

كانت نقابة الإعلاميين المصرية قد أحالت الإعلامي شريف عامر إلى التحقيق بسبب خطأ مهني وقع فيه خلال حواره مع الداعية مبروك عطية خلال استضافته في برنامجه.

وأصدر طارق سعدة، نقيب الإعلاميين في مصر، قراراً باستدعاء عامر، لمخالفته ميثاق الشرف الإعلامي ومدونة السلوك المهني واستمراره في ارتكاب المخالفات المهنية، إما بالاتفاق مع ضيوفه، أو السماح لهم بالكذب والتضليل والإهانة للشعب المصري.

جاء ذلك على خلفية «ما حدث مع الدكتور مبروك عطية الذي نطق بما لا يعي بالمخالفة للحقيقة والواقع»، على حد وصف البيان الصادر عن النقابة.

كان مبروك عطية قد قال أثناء لقائه: «ثلاث أرباع الزيجات في مصر حرام، فغير القادر على الباءة زواجه حرام»، مشيراً إلى أن «هناك من يتعاطى أدوية من أجل الإنجاب، وهذا حرام».

طباعة Email