00
إكسبو 2020 دبي اليوم

ما هي العقوبة المتوقعة للطبيب المتهم بمقتل وائل الإبراشي؟

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف أستاذ القانون الجنائي في مصر عماد الفقي أن الطبيب المتهم في مقتل الإعلامي وائل الإبراشي قد يواجه تهمة "القتل الخطأ" إذا ثبتت إدانته.

وقال الفقي إنه بمتابعة ملابسات وفاة الإعلامي وما صاحبها من اتهامات للطبيب المعالج له ورده، فإن الوصف القانوني للتهمة الموجهة للدكتور حال ثبوتها هي "القتل الخطأ" استنادا إلى تحقق الخطأ المهني الجسيم، مشددا على أن ذلك كله إذا ثبتت صحة أقوال أرملة وائل الإبراشي، وليس كما قرر محاميها بأن وصف الجريمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، وفقا لصحيفة الوطن.

وتابع أنه إذا ثبت عدم وقوع أي خطأ مهني جسيم من قبل الطبيب المعالج، في هذه الحالة ستصدر جهات التحقيق أمرا بألا وجه لإقامة الدعوى الجنائية طبقا للقانون.

وكشف الأمين العام لنقابة الأطباء في مصر، أيمن سالم، عن رد الطبيب شريف عباس، المتهم من قبل أرملة الإعلامي الراحل وائل الإبراشي، بتسببه في تدهور حالته الصحية ما أدى إلى وفاته.

وأوضح سالم أن الطبيب المعالج للإبراشي، قال إنه لم يكن مسؤولا وحده عن علاج الإعلامي الراحل، حسب ما زعمت أرملته، مؤكداً أن الطبيب حضر إلى النقابة اليوم للحديث معه، ومع مستشار قانوني للنقابة، وتقدم بشكوى ضد الدكتور خالد منتصر، وكل من شهّر به، وفقا للقاهرة 24.

وتابع أيمن سالم، أن الطبيب أفاد بأنه لم يكن يشرف على الحالة الصحية للإعلامي وائل الإبراشي وحده حسب ما تردد، إنما كان هناك أطباء واستشاريون متخصصون في علاج مرضى كورونا، يتابعون معه الحالة الصحية للإعلامي الراحل.

وأكد الطبيب، أنه اتبع بروتوكولاً علاجياً، تحت متابعة المتخصصين، ولم يلجأ إلى أدوية علاجية غير مسجلة وغير معتمدة طبيا، حسب ما زعم خالد منتصر.

وكان المحامي سمير صبري، قد تقدم بصفته وكيلاً عن السيدة سحر شراقي أرملة الإعلامي المصري الراحل وائل الإبراشي، ببلاغ للنائب العام ضد الطبيب المذكور، يتهمه بقتل الإعلامي الراحل الذي توفي متأثرا بإصابته بفيروس كورونا.

وقال صبري في البلاغ إن "وفاة الإبراشي جاءت نتيجة جريمة مكتملة الأركان ارتكبها الطبيب مع سبق الإصرار والترصد، عندما وصف للإبراشي أقراصاً وصفها بالسحرية في الشفاء من الإصابة بفيروس كورونا، حتى تدهورت حالته الصحية بالتهابات في الرئة".

وأضاف البلاغ أن "الطبيب أصر على عدم الاستعانة بطبيب الصدرية والاستمرار في علاجه العبثي المزيف برغم أن أرقام التحاليل وصلت إلى معدلات مرعبة من الارتفاع مما يدل على الفشل التنفسي الكامل، إلى أن اكتشف الإبراشي أنه وقع ضحية نصب وتواصل مع أساتذة الصدرية ودخل المستشفى بنسبة فشل رئوي وتليف".

والتمس صبري من النائب العام بعد الاطلاع على المستندات التي تؤكد ارتكاب الطبيب جريمة القتل، إصدار الأمر بمنعه من مغادرة البلاد والتحقيق في الواقعة وإحالته للمحاكمة الجنائية عن واقعة اقترافه جريمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، حسبما جاء في البلاغ.

وكان الإعلامي الدكتور خالد منتصر قد ألمح إلى أن وائل الابراشي مات مقتولا بسبب الاهمال والتشخيص الخاطئ وإننا امام جريمة مكتملة الأركان بالدليل والبرهان.

 

طباعة Email