00
إكسبو 2020 دبي اليوم

عائلة سهير البابلي تكشف وصيتها الأخيرة

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف الدكتور رضا طعيمة زوج ابنة الفنانة المصرية الراحلة سهير البابلي، الأحد، عن وصيتها التي أعلنت عنها قبل وفاتها، حيث توفيت عن عمر يناهز 86 عاما.

قال طعيمة، «وصية الحاجة سهير البابلي، لم تكن عن تقسيم مال أو ميراث، لكن كان لها العديد من الأعمال الخيرية بينها وبين الله عز وجل وطلبت مني شخصيا بعض الطلبات أولا عدم التوقف عن الوقوف بجانب الأشخاص الذين كانت تهتم بهم»، وفقا للمصري اليوم.

أضاف: «طلبت الاستمرار في الأعمال الخيرية التي تقوم بها بعد وفاتها، وكان لها عدد من طلاب الطب الذين يتم الاهتمام بهم وطلبت الاستمرار بالاهتمام بهم وعدم وقف الزكاة لهم».

وتوفيت اليوم الفنانة سهير البابلي عن عمر ناهز 86 عاما بعد صراع قصير مع المرض. وكانت الفنانة الراحلة قد نُقلت إلى أحد المستشفيات بعد تعرضها لمضاعفات صحية.

ولدت سهير حلمي إبراهيم البابلي عام 1935 وعشقت التمثيل منذ طفولتها مما دفعها إلى الدراسة في المعهد العالي للفنون المسرحية ومعهد الموسيقى في ذات الوقت قبل أن تخطو أولى خطواتها في عالم الفن.

جاءت انطلاقتها من المسرح الذي ظل حتى النهاية عشقها الأول فقدمت عشرات الأعمال للقطاعين العام والخاص منها (القضية) و(الفرافير) و(نرجس) و(مدرسة المشاغبين) و(على الرصيف) و(الدخول بالملابس الرسمية) و(العالمة باشا) و(عطية الإرهابية) لكن أشهرها على الإطلاق كانت (ريا وسكينة) مع الراحلين شادية وعبد المنعم مدبولي.

 

طباعة Email