00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تطور جديد في الحالة الصحية للإعلامية إيمان الحصري

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشفت الصفحة الرسمية للإعلامية المصرية إيمان الحصري على فيسبوك عن تعافيها بشكل تام من وعكتها الأخيرة.

وكتبت الصفحة الرسمية للإعلامية إيمان الحصري: "‏الحمد لله، على تجدد العافية، وبقاء النعمة. الحمدلله دائما وأبدا"، وفقا لموقع صدى البلد.

وقد قالت مها أبو بكر محامية الإعلامية إيمان الحصري، إنّ الإعلامية ستعود إلى مصر قريبًا، بعد تعافيها من الأزمة الصحية التي ألمت بها.

وأضافت أنّها قدّمت (وكيلة عن الإعلامية إيمان الحصري) بلاغًا للنائب العام، تتهم فيه الطبيب المعالج بارتكاب ما أسمته "خطأ مهني جسيم"، موضحة أن العقاب في هذه الحالة يصل إلى السجن عشر سنوات وغلق المؤسسة الطبية التي قدّمت العلاج.

وأشارت إلى أن الإعلامية إيمان الحصري عُرضت على الطب الشرعي قبل السفر إلى ألمانيا لاستكمال العلاج وذلك لإثبات الحالة، موضحة أنه تم إرفاق هذه المستندات للنيابة العامة.

وقال الدكتور إبراهيم الزيات عضو مجلس نقابة الأطباء، إنّ الخطأ الطبي الموثق يجب أن يُراجع من ثلاثة استشاريين في نفس التخصص.

جاء ذلك تعقيبًا على تقدم الإعلامية إيمان الحصري ببلاغ ضد الطبيب المعالج لها في أحد المستشفيات، وقد اتهمته بارتكاب خطأ طبي جسيم.

وأضاف الدكتور إبراهيم الزيات عضو مجلس نقابة الأطباء أن المضاعفات العادية لا يحاسب عليها، لكن الإهمال تتم المحاسبة عليه حال التأكّد من حدوثه بالفعل.

وأشار إلى أنّ هناك لجنة للشكاوى والتحقيقات تنظر في مثل هذه الأمور، موضّحًا أن العقوبات تبدأ من اللوم وتصل إلى الشطب الجزئي أو الكلي.

وأفاد أن الأمر يتطلب تحديد إن كان الأمر خطئًا طبيًّا أم أنّ ما حدث مضاعفات للحالة، موضحًا أن التفاصيل الطبية بشأن حالة إيمان الحصري لم ترد إليهم حتى الآن.

وتقدمت مها أبو بكر محامية الإعلامية إيمان الحصري ببلاغ للنائب العام إثر تعرض موكلتها لخطأ طبي جسيم، من قبل طبيب في أحد المستشفيات في شهر أبريل الماضي.

طباعة Email