العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    The Wonder إثارة نفسية في الصراع بين الحب والشر

    صورة

    قبل 4 سنوات، أطل المخرج التشيلي سيباستيان ليليو على الملأ، بفيلمه «امرأة رائعة» (A Fantastic Woman)، الذي أهله آنذاك لخوض غمار المنافسة على جائزة الدب الذهبي في مهرجان برلين السينمائي الدولي، ولاحقاً على جائزة الأوسكار ضمن فئة أفضل فيلم أجنبي، حيث ناقش فيه ليليو قضية اجتماعية قاسية، تدور حول امرأة تضج بالأنوثة.

    وتعاني من التمييز المجتمعي. ذلك الفيلم الذي لعبت بطولته دانيلا فيغا، جاء بعد تقديم ليليو لـفيلمه «غلوريا» (2013) والذي عرضه هو الآخر في «برلين السينمائي»، وأعاد انتاجه مرة أخرى في 2018، تحت عنوان (Gloria Bell) لعبت بطولته الممثلة جوليان مور، واستطاع أن يحقق إيرادات جيدة على شباك التذاكر العالمي.

    وبعد ابتعاده لمدة عامين تقريباً عن السينما، ها هو المخرج سيباستيان ليليو يعود مجدداً إلى مواقع التصوير، حاملاً معه هذه المرة فيلماً جديداً يحمل عنوان (The Wonder)، يتناول فيه حكاية شخصين غريبين، كل واحد منهما يسعى جاهداً إلى تغيير حياة الآخر، ويستطيعان أن يواجها معاً الشر، بفضل روابط الحب التي تجمعهما.

    فيلم «ويندر» الجديد يأخذ سيباستيان ليليو نحو منطقة جديدة، كونه ينتمي إلى أفلام الإثارة النفسية، مبتعداً فيه عن صالات السينما، حيث سيتم عرضه على منصة «نتفليكس»، كون الفيلم يعد أحد إنتاجاتها الأصلية. ومع إطلاق ليليو خلال أغسطس الجاري العنان لكاميراته لتصوير أحداث الحكاية، بدأت تتكشف بعض من تفاصيل العمل، الذي تلعب بطولته الممثلة فلورنس بيو، والتي أعلنت أخيراً عبر حسابها على «انستغرام» عن بدء تصوير مشاهدها في الفيلم، الذي حط رحاله في إحدى مناطق أيرلندا، حيث يتم تصويره هناك، ليضم العمل في طاقمه أيضاً الممثل جو ألوين، والذي يرافق فلورنس في بطولة الفيلم.

    ورغم انطلاق أعمال تصوير الفيلم الذي تولت كل من اليس بيرش وإيما دونوغو تأليف نصه بالتعاون مع المخرج سيباستيان ليلو، إلا أن الشبكة المنتجة له آثرت أن تغلفه بالغموض، فحتى الآن لم تحدد موعداً معيناً لعرضه على المنصة، كما لم تكشف بعد إن كانت تنوي إدراجه ضمن عروض صالات السينما أم لا.

     

    طباعة Email