العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    قصة خبرية

    «كودا».. بوابة الصم للتمتّع بالسينما

    يغير فيلم «كودا»، الذي تدور أحداثه حول فرد واحد يتمتع بحاسة السمع في أسرة من الصم، قواعد المشاهدة لدى الصم، حيث يتيح لهم المشاهدة مع شرح للأحداث لا يحتاج لمعدات خاصة في دور العرض بالولايات المتحدة وبريطانيا وعبر الإنترنت بدءاً من يوم الجمعة المقبل.

    وقالت مارلي ماتلين التي تؤدي دور الأم الصماء في الفيلم: «الفيلم يفتح آفاقاً جديدة في دعم مجتمع الصم وضعاف السمع».

    وماتلين هي الممثلة الوحيدة الصماء التي حصلت على الأوسكار عندما فازت بجائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم «تشيلدرين أوف إيه ليسر جاد» عام 1987.

    ويشتق فيلم كودا اسمه من الأحرف الأولى بالإنجليزية لكلمات معناها «ابن لبالغين من الصم».

    وقد حصل الفيلم على أربع جوائز في مهرجان صندانس للسينما هذا العام. كما سيعرض على تلفزيون «أبل+» مع شرح للأحداث.

    وتعاونت شركة أبل مع القائمين على إدارة دور السينما لضمان عرض الفيلم في كل مكان بالشرح المطبوع فيما يعتقد أنه أول فيلم من نوعه يطرح في دور السينما بهذه الخاصية.

    طباعة Email