العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    اللوحات الكاملة لفريدا كاهلو من منظور جديد

    ألهمت الفنانة المكسيكية، فريدا كاهلو، بلوحاتها وصورها الذاتية وابتكاراتها فنانين كثر في أنحاء العالم، وقد كان لأسلوب حياتها وإحساسها بالأزياء وحياتها الشخصية التأثير الكبير بالقدر نفسه على العديد من المعجبين بإرثها، كما يظهر في كتاب بالحجم الكبير، صدر أخيراً، عن الفنانة. هذا الكتاب، وعنوانه «فريدا كاهلو: اللوحات الكاملة»، تم الترحيب به باعتباره الدراسة الأكثر شمولاً عن الفنانة في حياتها وموتها، وهو يضم نحو 152 لوحة للفنانة، مع صور ويوميات ورسائل وسيرة ذاتية مصورة لكاهلو نادراً ما شوهدت من قبل.

    ووفقاً لموقع مجلة «كرييتيف بووم» الفنية، يتيح الكتاب للمعجبين مشاهدة لوحات فريدا من منظور جديد، بما في ذلك لقطات تفصيلية غير مسبوقة وصور فوتوغرافية شهيرة، كما يعرض قطعاً في مجموعات خاصة ويعيد إنتاج أعمال فُقدت سابقاً أو لم يتم عرضها لأكثر من 80 عاماً. ويسود اعتقاد بأن الحركة النسوية في الولايات المتحدة في السبعينيات زادت من شعبية كاهلو، لا سيما بسبب نظرتها إلى الحرية والمساواة.

    ولهذا، يقول مؤرخ الفنون، لويس مارتن لوزانو، الذي قام بتحرير الكتاب: «الهدف الرئيسي هو إعادة التأكيد على أهمية توثيق ودراسة وتحليل كل لوحة من لوحات كاهلو. وكانت نقطة البداية بطبيعة الحال فهرس (رازونيه) الذي تم نشره في عام 1988، لكن مع إضافة نصوص في الفهرس حول كل لوحة فردية، مع أوصاف شاملة لكل منها وذلك للمرة الأولى في الأعمال الفنية والتاريخية حول كاهلو».

    طباعة Email