موجة هجوم على محمد رمضان بعد فيديو الحجز على أمواله

شن عدد من الفنانين المصريين هجوما حادا على الفنان محمد رمضان بسبب فيديو نشره عبر "فيسبوك"، أعلن فيه أن البنك الذي يتعامل معه حجز على أمواله، دون أن يكشف عن سبب الحجز.

وهاجم الفنان والملحن عمرو مصطفى عبر صفحته في "فيسبوك" رمضان قائلا: "أنا خضت مشاكل كتيرة جدا مالهاش قيمة، وفي برنامج العرافة رمضان اللي فات، طلعت وقدمت نصيحة لمحمد رمضان إنه يستفيد بتجربتي ويبطل مشاكل، لكن للأسف النهارده اتفاجئت بيه بيحاول قلب الحقائق، بفيديو يخص مشكلته الشخصية في التحفظ على أمواله.. غير تلميحاته".

وأضاف: "لا يا رمضان، احنا مش في حاجة لفلوسك ولا لفلوس أي حد، والجمهور المصري اللي انت بتخاطبه بمشكلة شخصية، ده جمهور واعي جدا، وأنا واجبي أني أحذرك".

كما سخر الفنان خالد سرحان من رمضان، وكتب في منشور على "فيسبوك": "صحيت من النوم النهاردة على مكالمة من موظف البنك بيقولي جم يسحبوا قسط القرض اللي عليا ملقوش فلوس في الحساب.. عايز اقول للبنك عيب كدا انا لحم كتافي من خيركم والـ75 جنيه اللي في الحساب انا معايا في البيت قدهم 3 مرات ولا يهمني".

كما هاجم الإعلامي مصطفى بكري الفنان محمد رمضان، مؤكداً أنه روج رواية أن الدولة تحفظت على أمواله على غير الحقيقة، داعيا الفنان الشهير إلى التحلي بـ"قدر من الخجل والحياء".

وقال بكري إن تصريحات رمضان في الفيديو الذي نشره تبعث برسالة بأن الدولة تحفظت على أمواله، موضحا أن رمضان عليه تنفيذ الحكم الذي صدر ضده بتغريمه ستة ملايين جنيه في قضية الطيار أشرف أبو اليسر، الذي توفي مؤخرا.

وأضاف: "محمد رمضان لديه 18 مليون متابع، عندما أرى كمواطن أو رجل أعمال في الخارج أن الدولة المصرية تتحفظ على الأموال بهذا الشكل سأكون مرعوبا.. القضية كلها عبارة عن تنفيذ حكم صادر ضد محمد رمضان وهو يرفض التنفيذ".

ورفض بكري، ما أقدم عليه رمضان بتصوير الدولة المصرية على أنها تحفظت على أمواله، وهو أمر وصفه بـ"غير المقبول"، مخاطبا رمضان بالقول إن "الإحساس بالوطنية الحقيقية يقودك إلى قول الحقيقة".

كما تقدم المحامي بالنقض والدستورية العليا سمير صبري ببلاغ للنائب العام ونيابة أمن الدولة العليا في مصر، ضد رمضان لتعمده نشر أخبار كاذبة من شأنها تهديد الاقتصاد القومي، والتي تتعلق بالتحفظ على أمواله وطلب منعه من مغادرة البلاد والتحفظ على باقي الأموال التي يدعي أنها بمنزله والتي تمثل أضعاف الأموال التي تم التحفظ عليها في حسابه بأحد البنوك المشار إليها في الفيديو.

وقال صبري في بلاغه، إن المبلغ ضده نشر عبر حسابه الشخصي على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستغرام" مقطع فيديو ورد به العديد من الأكاذيب والمغالطات التي من شأنها أن تشكل أركان جريمة نشر الأخبار الكاذبة بقصد الإساءة للدولة المصرية والاقتصاد القومي.

 

 

طباعة Email