عمرو عبدالجليل يرغب في اعتزال الفن

في الوقت الذي يعيش فيه حالة من التألق الفني، بعد إشادة الجمهور بشخصياته، التي جسدها في 3 أعمال فنية، عُرضت في الموسم الدرامي الرمضاني المنصرم.

فاجأ الفنان المصري عمرو عبدالجليل جمهوره برغبته في اعتزال الفن، والابتعاد عن الأضواء تماماً حتى يعيش في هدوء واستقرار، على حد تعبيره. عبدالجليل الذي جسد شخصية «زاهي العتال» في المسلسل الرمضاني ملوك الجدعنة، برر كلامه عن الاعتزال والراحة بتقديمه نحو 100 عمل فني، قدّم خلالهم الكثير، لدرجة جعلته يفكر حالياً في الراحة بعد هذه الرحلة الطويلة.

وأوضح الفنان المصري في تصريحات إعلامية أن كل عمل يقدمه يأخذ منه جهداً وتفكيراً كبيرين، في حين أن العمل لا يضيف له إلا الشخصية الجديدة التي يقدمها، مبيناً أنه رغم ذلك يعيش حياة سعيدة وهادئة، نتيجة حالة الرضا بداخله، وعدم لهثه وراء المال.

واختتم كلامه بأنه يتمتع بشخصية طيبة وبسيطة للغاية، على عكس ظهوره بشخصية الشرير في 3 أعمال فنية، خلال الموسم الدرامي الرمضاني المنصرم. مؤكداً أنها رؤية المخرجين، الذين وضعوه في تلك الأعمال.

وشارك عبدالجليل في رمضان الماضي بـ3 أعمال، هم ملوك الجدعنة مع مصطفى شعبان، وعمرو سعد، بالإضافة إلى مسلسل «لحم غزال» مع غادة عبدالرازق، ثم مسلسل «كل ما نفترق» مع ريهام حجاج.

طباعة Email