«كول أوف ديوتي» تتخطى 100 مليون لاعبٍ

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

ينطلق اليوم الموسم الثالث من أكثر محتوى مجاني طموح توَفّر في تاريخ Call of Duty. حيث يمثّل الموسم الثالث احتفالاً كبيراً فيCall of Duty: WarzoneTM، بعد أن تخطى عدد اللاعبين 100 مليون لاعبٍ منذ إطلاقها العام الماضي. اللعبة المجانية، تجربة الباتل رويال المجانية للجميع التي يعرفها ويحبها معجبوها، تحصل على أكبر تحوّل حتى الآن، مُسافرة بالعودة إلى 1984 والحرب الباردة.

Warzone الجديدة تقدّم تغييرات ضخمة، منها مناطق جديدة ومعاد تصوّرها، خيارات لعب جديدة وتحسينات عميقة عبر الخريطة كاملة وتقريباً كل مبنى، سطح وغرض تم تعديله ليوفّر تجربة أكثر سلاسة. أما في Black Ops Cold War، خلال الموسم الثالث سيخوض اللاعبون تجربة خرائط وأنماط طور اللعب الجماعي الجديدة، الفصل المقبل من Call of Duty Zombies في Outbreak ومجموعة من العتاد الجديد ليُستخدم في المعارك المقبلة. هذه فقط البداية للمحتوى والفعاليات والمفاجآت المقبلة هذا الموسم وما بعده.

وقال روب كوستيتش، رئيس شركة Activision: «إطلاق Warzone أعاد ابتكار Call of Duty. خلال عامٍ واحدٍ فقط، أكثر من 100 مليون لاعبٍ حول العالم شارك بلعب Warzone معاً، وابتداءً من اليوم سنرتقي إلى مرحلة جديدة، يجلب الموسم الثالث عدداً ضخماً من المحتوى والتحديثات الجديدة – منذ إطلاقها – إلى Warzone في حين تحوّلها إلى 1984، وسنجلب في الوقت نفسه عدداً مهولاً من المحتوى الجديد والمجاني إلى Black Ops Cold War. شكراً لمعجبينا من كل مكان، اليوم هو احتفال لمجتمعنا. هناك المزيد والمزيد قادم هذا الموسم وما بعده، فاستعدوا».

احتفال مجتمع الموسم الثالث الضخم هو نتيجة أسابيع من الأحداث داخل Warzone التي أدّت إلى أمواج من الزومبي للاستيلاء على فردانسك، حدَث الانفجار النووي الحتمي والتحوّل النهائي – لاعبو Call of Duty كانوا متواجدين في كل جزءٍ منها.

طباعة Email