عائلة مغنية سورية شهيرة تطلب منها تغيير اسمها

في تصريح قد يبدو غريباً بعض الشيء، قالت المغنية السورية شهد برمدا إن عائلتها طلبت منها تغيير كنيتها لأنها تعتبر أن الغناء حرام وأن صوت المرأة عورة.

وأوضحت المغنية السورية في برنامج "شو القصة" الذي يبث على قناة "لنا" أن عائلتها محافظة من الطرفين الأب والأم وصرحت أن عائلة والدها منقسمة إلى فئتين الاولى ذات نفوذ اجتماعي والفئة الثانية هي فئة متدينة جداً حيث ما زالوا حتى الآن يعتبرون أن الدين عبارة عن أن صوت المرأة عورة وطريقة لباسها وعدم لبس الكعب العالي او وضع مساحيق التجميل.

أما عائلة والدتها فهي عائلة ملتزمة جدا، وقالت برمدا إن كل ما تفعله يتنافى مع عائلتها منذ دخولها للوسط الفني، وأن معظم الأشخاص من عائلتها يعتبرون أنه لا يسمح وجود أحد من أفراد العائلة من الدخول هذا الوسط وذلك بسبب مكانتهم واسمهم في سوريا، لدرجة أنهم طلبوا منها أن تغير كنيتها لتصبح فقط شهد أحمد على اسم والدها.

وأشارت برمدا إلى أنها تعتبر أن هناك الكثير من الأعمال التي ترفضها وتعتبرها غير مناسبة لها كفتاة تربت ضمن عائلة محافظة، وأنها تعيش في تشتت وضياع أثر ذلك على فنها ولكن لن تسمح له أن يؤثر على حياتها.

طباعة Email