شقيقة ميغان ماركل تخرج عن صمتها وتنشر صوراً تكذب تصريحاتها في برنامج أوبرا

انتقدت سامانثا ماركل، الأخت الكبرى غير الشقيقة لميغان ماركل تصريحات ميغان  وزوجها الأمير هاري في مقابلتهما الحصرية مع أوبرا وينفري ووصفتها بالمُثيرة للجدل.

وتحدثت سامانثا (56 عامًا) خلال ظهور جديد لها في برنامج "إنسايد إديشن"، عن مجموعة من النقاط التي أثارتها ميغان ماركل (39 عامًا)، خلال لقائها مع أوبرا وينفري.

وكان من بينها ما قالته ميغان ماركل في تعليق لها عن كتاب شقيقتها سامانثا "The Diary of Princess Pushy's Sister" والذي يحكي عن حياة سامانثا مع ميغان من وجهة نظر سامانثا.

حيث صرحت ميغان أنها لا تعرف كيف من المفترض أن يحكي كتاب سامانثا عنها وهي لا تعرف عنها أي شيء ولم تقابلها منذ أكثر من 20 عام، وأنها نشأت كطفلة وحيدة مع والدتها دون أشقاء، وهو ما ردت عليه سامانثا قائلة: "لا أعلم كيف يمكنها أن تدعي أنني لم أعرفها وأنها نشأت كطفلة وحيدة وهناك صور تظهر حياة كاملة لنا معًا".

وقامت سامانثا في تلك الأثناء بمشاركة صور تجمعها بميغان ماركل من مراحل عمرية مختلفة، وأحدثها صورة التقطت في حفل تخرجها عام 2008 أي منذ 13 عامًا، وفق "مجلة هي".

وردت سامانثا ماركل أيضًا على ما قالته شقيقتها ميغان في المقابلة عن أن سامانثا لم تستخدم اسم ماركل بعد زواجها، ولكنها عادت لاستخدام الاسم بعد أن بدأت علاقة ميغان بالأمير هاري، في محاولة للتربح واستغلال الشهرة التي حصل عليها اسم ماركل بسبب ميغان.

وهو ما أجابت عنه سامانثا قائلة: "لقد كنت أحمل اسم ماركل قبل أن تحمله هي بسنوات، وأعتقد أنه من الغريب حقًا أن تقول إنني بدأت استخدم اسم ماركل بعد مقابلتها لهاري، ماركل كان دائمًا ولا يزال اسمي".

ودللت على ذلك بوثيقة رسمية بتاريخ ديسمبر 1997 (قبل لقاء ميغان وهاري في عام 2016)، أظهرتها في البرنامج وتظهر الوثيقة طلبها العودة لاستخدام اسم ماركل بعد حصولها على اسم عائلة زوجها بعد الزواج، كما أظهرت أيضًا شهادتها الجامعية التي حصلت عليها في عام 2008 تحمل اسم سامانثا ماركل.

وعلقت سامانثا ماركل عما قالته ميغان في مقابلتها مع أوبرا عن معاناتها من الاكتئاب ومعاناتها من ميول انتحارية وخاصة خلال فترة حملها في طفلها الأول، حيث قالت: "المعاناة من الاكتئاب ليست مبرر لإساءة معاملة الآخرين والتعامل معهم على أنهم مثل أقمشة تجفيف الصحون، ويمكن استبدالهم في أي وقت".

 

 

 

 

 

 

 

طباعة Email