كشف الحالة الصحية لأصدقاء عبدالله العمري بعد الحادث المؤلم

كشفت تقارير أردنية  أن  أصدقاء الأردني الراحل عبدالله العمري  الذين أصيبوا إثر حادث السير الذي تعرضوا له في جنوب أفريقيا، وأسفر عن وفاة عبدالله ،  تحسنت حالتهم وخرجوا من المستشفى وهم بصحة جيدة.

وقامت السفارة الأردنية في جنوب افريقيا  بتأمين شقة لهم لتأمين إقامتهم، لحين عودتهم إلى الأردن.

وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية، السفير ضيف الله علي الفايز، إن الوزارة تواصل الإجراءات والإتصال مع السلطات في جنوب أفريقيا من أجل تسهيل عودة أصدقاء "عبود العمري" ونقل جثمان المرحوم إلى عمان في أقرب وقت ممكن.

وتوفي الناشط على مواقع التواصل الاجتماعي الشاب عبدالله "عبود العمري" عن عمر يناهز 23 عاما، إثر حادث السير تعرض له و4 من أصدقائه في جنوب أفريقيا (كيب تاون)، أسفر عن وفاته وإصابة الآخرين.

ونعى والد العمري ابنه عبر مواقع التواصل الاجتماعي، داعياً الله أن يتغمده بواسع رحمته.

وأثارت الحادثة ووفاة عبود صدمة وحزن كبير بين الأردنيين.

وبرز عبود كأحد نجوم الشبكات الاجتماعية، وهو أحد المشاركين في عمل كوميدي من المقرر إذاعته في رمضان المقبل، اسمه "4 في 1"، وهو من إنتاج قناة "رؤيا" الأردنية.

وفي تصريحات لقناة "رؤيا"، قال والد الشاب، عمر العمري، إن نتائج التحقيقات في الحادث بجنوب إفريقيا قد تصدر خلال الساعات والأيام المقبلة، وأن وزارة الخارجية الأردنية تتابع إجراءات نقل جثمانه إلى الأردن.

وأوضح أن المركبة التي كانت يستقلها ابنه كانت تسير بسرعة عالية على أحد الطرق السريعة بجنوب إفريقيا، قبل أن ينفجر أحد إطارات السيارة، ما تسبب في وفاة "عبدالله" وإصابة رفاقه في السيارة بجروح مختلفة، مُشيرًا إلى أن حالتهم الصحية مستقرة.

طباعة Email