تطورات الحالة الصحية للإعلامي المصري وائل الإبراشي

أكدت مصادر مقربة من الإعلامي المصري وائل الإبراشي أنه ما زال في مرحلة النقاهة، جراء إصابته بفيروس كورونا، نافية شائعات تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي تؤكد عودته إلى تقديم برنامج «التاسعة» المذاع على القناة الأولى المصرية.

وكان الإبراشي، قد أجرى مسحة بي سي آر ثلاث مرات، للتأكد من شفائه من فيروس كورونا المستجد، لذا تأجل خروجه من المستشفى، وجاء تأخير العلاج بناء على نصيحة من الفريق الطبي المعالج، الذي نصح الإبراشي بالبقاء لمدة أسبوع تحت الملاحظة والمتابعة، للتأكد من شفائه من الفيروس، وتأثرت رئة الإبراشي سلبا بسبب كورونا، إلا أنه بدأ في استرداد صحته مؤخرا.

وأصيب الإبراشي بفيروس في ديسمبر الماضي وجاء إعلان إصابته بعد ظهوره وهو يسعل على الهواء خلال تقديم برنامجه على القناة الأولى.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات