أمريكا ترسل 1.5 مليون جرعة من "فايزر" إلى مصر

ت + ت - الحجم الطبيعي

قدمت الولايات المتحدة لمصر 1.5 مليون جرعة من لقاح فيروس كورونا (كوفيد 19) من إنتاج شركة فايزر كجزء من حملتها لمكافحة الوباء.

وتُعد هذه الشحنة أحدث إضافة لجهود الولايات المتحدة ومصر المشتركة لمكافحة الفيروس، إذ بلغ إجمالي شحنات اللقاح الأمريكية إلى مصر 25 مليون جرعة حتى الآن، بحسب بيان صحفي صادر عن السفارة الأمريكية في القاهرة أمس.

وقالت القائمة بأعمال السفير الأمريكي في القاهرة نيكول شامبين: "توضح هذه الشحنة الجهود المشتركة بين الولايات المتحدة ومصر لمكافحة الوباء وتسليمها في وقت مهم بشكل خاص بينما يحتفل ملايين المصريين بشهر رمضان مع أصدقائهم وعائلاتهم".

وأضافت: "يسعدنا أن اللقاحات الأمريكية مكّنت واحداً من كل خمسة بالغين في مصر من الاحتفال هذا الشهر دون خوف من تعريض أحبائهم للخطر، ونشجع جميع المصريين المؤهلين للحصول على التطعيم".

وقدَّمت الحكومة الأمريكية، من خلال الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، أكثر من 55 مليون دولار (مليار جنيه) - لتصل إلى 18 مليون شخص- لدعم استجابة مصر لفيروس كورونا.

كما تتضمن برامج الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية تدريب العاملين في مجال الرعاية الصحية، وتحسين تتبع الفيروس، وتقديم اللقاحات للشعب المصري.

ويأتي هذا الدعم استمراراً لأكثر من مليار دولار (18.2 مليار جنيه) استثمرتها الولايات المتحدة في مصر على مدى الأربعين عاماً الماضية لتحسين خدمات الرعاية الصحية لجميع المصريين.

طباعة Email