العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    المخابرات الأمريكية تعترف بنظريتين حول منشأ كورونا

    اعترفت المخابرات الأمريكية، اليوم، أن لدى وكالاتها نظريتين بخصوص منشأ فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

    وأوضحت وكالتان أنه ظهر بشكل طبيعي نتيجة المخالطة بين بشر وحيوانات مصابة، بينما أيَّدت وكالة ثالثة احتمال وقوع حادث في مختبر كان مصدراً للجائحة العالمية.

    وقال مكتب مدير المخابرات الوطنية: "أجهزة المخابرات الأمريكية لا تعرف بالضبط أين ولا متى ولا كيف انتقل فيروس كوفيد-19 بشكل أولي، لكنها تركز على احتمالين اثنين"، مضيفاً أن الغالبية تعتقد أنه ليس هناك "معلومات كافية للتقييم ترجح كفة أحدهما على الآخر".

    ولم يحدد بيان مكتب مدير المخابرات الوطنية أي وكالتين من بين 17 وكالة تشكّل مجتمع المخابرات الأمريكية تعتقدان أن الفيروس نشأ في حيوانات مصابة وأي جهاز يعتقد أنه نشأ من حادث في مختبر.

    ورفض مسؤولون التطرق بالنقاش إلى أي الأجهزة التي عبّرت عن وجهات نظر مبدئية بخصوص منشأ الفيروس، لكنهم شددوا على أن الغالبية العظمى من الأجهزة الأمريكية تعتقد أن المعلومات غير كافية لترجيح كفة أحد الاحتمالات الخاصة بمنشأ الفيروس على غيره.

    طباعة Email