إغلاق ليلي في مصر بعد ارتفاع إصابات كورونا

أعلنت الحكومة المصرية، اليوم، مجموعة من التدابير الجديدة، في ظل رصد ارتفاع عدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا، وذلك بالتوازي مع انتظار مصر ملايين الجرعات الجديدة من اللقاحات المضادة للفيروس.

ونقلت وكالة رويترز عن رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي قوله في تصريحات متلفزة، إنه تقرر غلق المنشآت التجارية، بما في ذلك المحال والمقاهي والمولات، من التاسعة مساء، وذلك بداية من يوم غد ولمدة أسبوعين. كما تقرر حظر الفعاليات الجماعية داخل المنشآت.

وأعلن أن إجازة عيد الفطر ستبدأ من الأربعاء القادم وستستمر حتى الأحد التالي. وخلال العطلة سيتم إغلاق الحدائق والمتنزهات والشواطئ العامة.

وأعلن أنه تقرر السماح بإقامة صلاة عيد الفطر في المساجد، على أن تقام الصلاة بأسرع وقت ممكن مع حظر اصطحاب الأطفال.

في الأثناء، قالت القاهرة إنها ستتسلم 4.9 ملايين جرعة جديدة من أنواع لقاحات مختلفة في مايو.

وذكر مجلس الوزراء في بيان أن أول شحنة من هذه الكمية وحجمها 1.7 مليون جرعة من لقاح أسترازينيكا ستصل الأسبوع المقبل في إطار آلية كوفاكس العالمية.

وقال مجلس الوزراء إن مصر ستتسلم شحنة مكونة من 1.7 مليون جرعة أخرى من لقاح أسترازينيكا بحلول نهاية مايو ومليون جرعة من لقاح سينوفارم الصيني تصل على شحنتين و500 ألف جرعة من لقاح سينوفاك الصيني.

التوسّع باللقاح

وأوضح رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي أن الدولة المصرية تعمل في كل الاتجاهات، من أجل توفير أكبر كمية من اللقاحات، لافتاً إلى أن هناك دفعات كبيرة يتم تلقيها تباعاً في مايو الجاري، كما يتم التوسع في مراكز تلقي اللقاح، من خلال الجهات المعنية بوزارة الصحة، حسبما نقلت عنه قناة «الغد».

وخلال الاجتماع استعرضت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، الموقف الحالي لمعدل الإصابات بفيروس كورونا، والإجراءات التي تتخذها الوزارة للتعامل مع التداعيات السلبية لهذه الجائحة.

وأوضحت أنه تم تشكيل لجان داخلية بمديريات الشؤون الصحية لمتابعة تأمين تانكات الأكسجين، ووضع ومتابعة وتدشين خطط السلامة المهنية بمستشفيات الفرز والعزل والحميات والصدر داخل المحافظة، هذا بجانب اللجان المشتركة التي تم تشكيلها في هذا الصدد من قبل المحافظة بالتنسيق مع مديريات الشؤون الصحية والجهات المختصة.

وأشارت الوزيرة إلى جهود الدولة في التوسع في أماكن توفير اللقاح للمواطنين، وذلك من خلال إقامة مركز تقديم اللقاحات الموسع بأرض المعارض بالقاهرة، منوهة كذلك بأعداد من تلقوا اللقاح من المواطنين المصريين العاملين بمختلف القطاعات في عدد من المحافظات، ومن بينهم العاملون في القطاع السياحي.

وشهد عدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا في مصر زيادة مطردة في الأسابيع الماضية، وحذر المسؤولون من زيادة انتشار العدوى بسبب تجمع الأسر خلال شهر رمضان.

وسجلت وزارة الصحة المصرية 1090 إصابة و60 وفاة جديدة بالمرض الثلاثاء.

طباعة Email