00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الصين تعبر مرحلة «كورونا» والهند تواصل مقاومة تفشي الوباء

صينيون يحضرون حفلاً غنائياً في موطن ظهور الفيروس بووهان رويترز

ت + ت - الحجم الطبيعي

في مشهد أعاد العالم إلى عهد ما قبل «كورونا» سافر الملايين، عبر مناطق الصين مع بدء عطلة عيد العمال، اليوم، وتجمعوا في المواقع السياحية، وزاروا عائلاتهم، بينما ازدحمت المطاعم مع اقتراب البلاد المترامية من فتح صفحة ما بعد «كوفيد 19»، فيما دشنت الهند في خضمّ الطفرة الوبائية، التي أدت إلى تسجيل عدد قياسي جديد، أمس، بلغ أكثر من 400 ألف إصابة، خلال 24 ساعة، حملة التلقيح أمام مجمل البالغين.

وقال المسؤول في وزارة النقل الصينية لي هوا تشيانغ: «إن ثاني أكبر اقتصاد في العالم يتوقع نحو 265 مليون رحلة برية أو بحرية خلال العطلة التي تستمر خمسة أيام، وهي أرقام سجّلت آخر مرة عام 2019 قبل انتشار الفيروس».

واحتشد مئات من المتنزهين على طول الجزء العلوي من سور الصين العظيم في بادالينغ على بعد نحو 60 كيلو متراً وسط العاصمة بكين من دون وضع العديد منهم كمامات.

وأضاف: «يُتوقع أن تشهد المدن الرئيسة مثل بكين، وكذلك شنغهاي وغوانزو، إقبالاً أكبر خلال عطلة عيد العمال».

وأضاف: إن «عدد الأشخاص سيعود بشكل أساسي إلى المستويات التي شهدتها الفترة ذاتها من عام 2019»، لكن السلطات الصينية وجهت تحذيراً قبيل العطلة، مشددة على ضرورة أن تفرض مواقع الجذب السياحي قيوداً على أعداد الزوار وأن يكون لديها أنظمة تذاكر للتحكم بتدفقهم.

مشهد مغاير

أما في الهند، فالمشهد مغاير تماماً، حيث مددت نيودلهي الإغلاق، الذي تفرضه لاحتواء «كوفيد 19» لمدة أسبوع، وفق ما أعلن رئيس وزراء المدينة، وأفاد أرفيند كيجريوال على تويتر «تم تمديد الإغلاق في نيودلهي لمدة أسبوع».

وفتحت الهند، اليوم، حملة التلقيح أمام مجمل البالغين على أراضيها وعددهم نحو 600 مليون شخص رغم النقص في مخزون الجرعات.

وأحصت الهند وهي على خط مواجهة الوباء إلى جانب البرازيل، أمس 401 ألف و993 إصابة جديدة في الساعات الأخيرة، في سابقة عالمية، وفق ما أعلن وزير الصحة. وخلال شهر أبريل، سجّلت الهند التي تضم 1,3 مليار نسمة، نحو سبعة ملايين إصابة جديدة.

وسُجّلت، أمس، نحو 3523 وفاة في يوم واحد، ما يرفع حصيلة الوفيات الإجمالية إلى 211 ألفاً و843 وفاة، إلا أن عدداً من الخبراء يرى أن العدد الفعلي أكبر بكثير، إذ إن عدد الفحوص ليس كافياً، وأسباب الوفاة لا تسجل بدقة.

إسراع التطعيم

من جهتها، يعتزم المفوض المسؤول عن التعامل مع فيروس «كورونا» في إيطاليا الإسراع من حملة التطعيم في البلاد، باستهداف الشركات والمواقع السياحية.

وقال المفوض المسؤول عن التعامل مع الجائحة، فرانشيسكو فيجليولو لصحيفة «لا ريبابليكا» في عددها الصادر، اليوم، إن هناك 730 موقعاً للتطعيم ضد فيروس «كورونا» في الشركات بالفعل، لكن يجب أولاً تطعيم هؤلاء الذين هم فوق 65 عاماً، أما هولندا فعلقت الحكومة، أمس، خططاً كانت تهدف إلى مزيد من التخفيف لإجراءات مكافحة فيروس «كورونا»، حيث تواصل البلاد كفاحها ضد المعدلات المرتفعة لإصابات «كورونا».

صرامة أسترالية

أعلن مسؤولون حكوميون أنه سيتم منع الأستراليين، الذين كانوا في الهند قبل 14 يوماً من تاريخ اعتزامهم العودة للوطن من دخول أستراليا اعتباراً من يوم غد الاثنين، وإن كل من يخرق ذلك سيواجه غرامة وسجناً.

ويأتي هذا القرار الذي صدر الليلة قبل الماضية في إطار إجراءات صارمة لمنع دخول المسافرين من ثاني أكبر دولة في العالم، من حيث عدد السكان مع مواجهتها ارتفاعاً في الإصابات والوفيات الناجمة عن فيروس «كورونا» المستجد «كوفيد 19»، منها نحو ثماني ملايين إصابة منذ فبراير، بعد تضافر سلالات جديدة فتاكة من الفيروس، مع تجمع أعداد كبيرة من الناس خلال مناسبات سياسية ودينية.

كلمات دالة:
  • فيروس كورونا ،
  • الهند،
  • الصين،
  • الوباء
طباعة Email