روضة الهاملي: التصدي للفيروس جسّد ملحمة تاريخية في تكاتف المجتمع

يلعب الممرضون والممرضات دوراً رائداً وحيوياً في تقديم العلاج والرعاية اللازمة للمرضى ومتابعة حالاتهم بصورة علمية من خلال التقييم المرحلي وتوفير التثقيف الصحي اللازم لتلافي المشاكل الصحية المستقبلية، خصوصاً خلال جائحة «كوفيد 19» والتي أرقت كافة دول العالم، حيث أضحت دولة الإمارات العربية المتحدة نموذحاً يحتذى في التعامل مع الجائحة منذ بدئها، هذا ما أكدته لـ«البيان» روضة سالم الهاملي والتي تعمل ممرضة بمستشفى محمد بن زايد الميداني في الشارقة، حيث تعمل على رعاية المرضى المصابين بكورونا وتقدم لهم كافة الخدمات الطبية التي تعينهم على الشفاء.

وأضافت الهاملي أن الإمارات وفرت كافة المعدات للكادر الطبي والتمريضي والفني كمامات وأطقماً طبية واقية حتى لا تنتقل لهم العدوى، كما أن التصدي للفيروس جسد ملحمة تاريخية في تكاتف وتلاحم القيادة الرشيدة مع المواطنين والمقيمين من أجل محاصرة المرض وعدم انتقال العدوى، مبينة أن مهنة الطب أضحت جاذبة للمواطنات، وذلك من خلال الدعم المباشر من القيادة الرشيدة للدولة والمتمثل في إنشاء الكليات الطبية التي تؤهل المواطنات للعمل في مجال التمريض، حيث أصبح عددهن في تزايد.

وقالت إنها درست التمريض بكلية فاطمة للعلوم الصحية بالعين، ثم التحقت بمستشفى العين ثم توام، وحالياً تعمل ممرضة بمستشفى الشيخ محمد بن زايد الميداني بالشارقة.

طباعة Email