بريطانيا تبدأ استخدام «موديرنا» والهند ترخص «سبوتنيك-V»

أعلنت شركة موديرنا بدء توزيع لقاحها في بريطانيا، ووافقت الهند على استخدام لقاح سبوتنيك-V الروسي، فيما اعتبرت إندونيسيا أن «أفضل لقاح هو اللقاح المتاح».

وتم البدء في توزيع اللقاح، الذي يعد ثالث لقاح توافقت على استخدامه الجهات التنظيمية في بريطانيا، أمس، وبعد أسبوع من بدء توزيعه في ويلز.

وكانت إيملي سانديرسون (28 عاماً) التي تعمل في مجال القضاء وتعاني من ظروف صحية مزمنة، أول من تلقى لقاح موديرنا في مركز شيفيلد أرينا للتطعيم.

ومع بدء التطعيم بـ «موديرنا»، قالت الحكومة إن بريطانيا توفر جرعة أولى من اللقاحات لجميع من تتجاوز أعمارهم 50 عاماً، مضيفة أنها بصدد تطعيم جميع البالغين بحلول نهاية يوليو.

من جانبها، وافقت الهند على استخدام لقاح سبوتنيك-V الروسي، حسبما أفادت شركة محلية كبرى لتصنيع الأدوية أمس.

وبموجب الاتفاقات الموقعة، ستُنتج الهند 852 مليون جرعة. وقال كيريل ديميترييف المدير العام لصندوق الاستثمار المباشر الروسي إن الموافقة على سبوتنيك-V «خطوة كبيرة إلى الأمام».

إلى ذلك، أعلنت الحكومة الأندونيسية أنها ستواصل استخدام لقاح سينوفاك الصيني وأسترازينيكا البريطاني السويدي، حيث أنهما استوفيا المعايير التي وضعتها منظمة الصحة العالمية، ومشيرة إلى أن اللقاح الأفضل هو اللقاح المتاح. ونقلت وكالة «بلومبرغ» للأنباء عن الناطقة باسم وزارة الصحة ، نادية ترميزي، القول عبر الهاتف، إن منظمة الصحة العالمية أقرت بأن اللقاحين آمنان ولهما معدلات فعالية كافية. وأضافت: «نؤكد لكم أن اللقاحين آمنان ومفيدان وقادران على تعزيز مناعتنا».

طباعة Email