الموافقة على تمديد حالة الطوارىء في المجر للحد من تفشي كورونا

وافق البرلمان المجري على تمديد آخر لحالة الطوارئ لمدة 90 يوما بسبب جائحة كورونا، مما يسمح للحكومة بفرض تدابير لوقف انتشار الفيروس.

وفي التصويت، الذي جرى مساء أمس الاثنين، صوت 133 نائبا من الحكومة القومية اليمينية لصالح تمديد حالة الطوارئ، بينما عارضه 55 نائبا.

وهذه هي المرة الثانية التي تحصل فيها حكومة رئيس الوزراء فيكتور أوربان على الموافقة على التمديد، بعد حالة الطوارئ الأصلية التي فرضت لمدة 15 يومًا فقط في بداية نوفمبر.

في ذلك الوقت، صوتت المعارضة لصالح التمديد، بينما قال من صوتوا ضد تمديد الطوارئ هذه المرة إن أوربان أساء استغلال السلطة، وترك الفساد ينمو وألغى استقلالية الجامعات.

وتسمح حالة الطوارئ للحكومة بإغلاق المطاعم والمؤسسات الثقافية، وكذلك فرض حظر تجول ليلي بين الساعة 8 مساء و 5 صباحا كجزء من إجراءات وقف انتشار فيروس كورونا.

ومع ذلك، ازداد الوضع في المجر سوءا في الآونة الأخيرة. وسجلت السلطات 2623 إصابة جديدة أمس الاثنين، أي ما يقرب من ضعف العدد المسجل منذ أسبوع واحد فقط. كما احتاج ما يقرب من 4500 شخص إلى رعاية المستشفيات حتى اليوم الاثنين، وهو ما يمثل زيادة قدرها 606 مرضى في أسبوع واحد.

كلمات دالة:
  • البرلمان،
  • المجر،
  • فيكتور أوربان،
  • فيروس كورونا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات