مسح: أكثر من نصف سكان نيودلهي ربما أصيبوا بكورونا

كشف مسح حكومي، أيّدت نتائجه بحثاً أجراه القطاع الخاص في وقت سابق، أن أكثر من نصف سكان نيودلهي البالغ عددهم 20 مليون نسمة ربما أُصيبوا بفيروس كورونا.

وسجلت الهند 10.8 مليون إصابة بمرض كوفيد-19 وهو ثاني أعلى عدد إصابات في العالم بعد الولايات المتحدة. لكن مسح اليوم الثلاثاء الذي استند إلى نحو 28 ألف عينة أشار إلى أن الرقم الفعلي للمصابين بين سكان الهند، وعددهم 1.35 مليار نسمة، أعلى بكثير ويقترب من مستويات مناعة القطيع.

وكتب ساتيندرا جين وزير الصحة في نيودلهي على تويتر بعد نشر التقرير "في خامس مسح أمصال نجريه في العاصمة الوطنية دلهي رصدنا أجساما مضادة (لفيروس كورونا) لدى 56.13 بالمئة من سكان المدينة".

وقال رئيس شركة ثيروكير تكنولوجيز للفحوصات لرويترز الأسبوع الماضي إن اختبارات منفصلة أجرتها الشركة على أكثر من 700 ألف في أنحاء الهند كشفت أن 55 بالمئة من السكان قد يكونوا أُصيبوا بالفيروس بالفعل.

وتقول منظمة الصحة العالمية إن ما بين 60 و70 بالمئة على الأقل من السكان ينبغي أن يكتسبوا مناعة لكسر سلسلة انتقال العدوى، على الرغم من أن المسؤولين في الهند قالوا إن مستوى أقل من ذلك قد يبطئ أيضا انتشار الفيروس.

 

طباعة Email