إندونيسيا تُرحّل سيدة روجت للسفر إلى بالي خلال الجائحة

رحّلت إندونيسيا امرأة أمريكية بسبب تغريدات لها على موقع تويتر، قالت سلطات الهجرة اليوم الأربعاء عنها إنها شجعت أجانب آخرين على الانتقال إلى مقاطعة بالي أثناء تفشي فيروس كورونا.

وتم استجواب كريستين جراي وصديقتها سوندرا من قبل مسؤولي الهجرة، الثلاثاء، بعد مناقشة ساخنة عبر الإنترنت حول منشوراتها على تويتر، والتي تم حذفها منذ ذلك الحين.

وقال جامارولي هوتاوروك، مدير إدارة الهجرة المحلية إن تغريدات جراي التي تدعو الأجانب الآخرين إلى الانتقال إلى بالي أثناء جائحة، تنتهك بروتوكول السفر الدولي.

وفي تغريداتها، أشارت جراي إلى تكلفة المعيشة الرخيصة وقالت إنها وصديقتها تمكنتا من "تحسين نمط حياتهما". 

كلمات دالة:
  • بالي،
  • إندونيسيا،
  • فيروس كورونا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات