دمى من قمصان المتوفين بكورونا تخفف عن أقاربهم

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

افتتحت سيدة تدعى  إرينديرا غيريرو ورشة صغيرة للخياطة في المكسيك، تخيط فيها قمصانا تركها ضحايا كورونا خلفهم، وتلبسها للدمى ثم تقدمها لأقارب الضحايا.

الدمية في الصورة تمت خياطتها بقميص لورنزو راميريز، الذي توفي بسبب فيروس كورونا مؤخرا، وقامت غيريرو بتقديمها إلى ابنته أراسيلي. 

وترفق غيريرو الدمى برسائل عاطفية، لإحياء ذكرى الضحايا لدى أبنائهم وأقاربهم، وفق "قناة الحرة".

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات