إطلاق دليل التعامل مع النفايات البيولوجية «الناقلة للعدوى»

دليل آلية التعامل مع النفايات البيولوجية

أطلقت وزارة التغير المناخي والبيئة الدليل المُحدَّث لآلية التعامل مع النفايات البيولوجية (الناقلة للعدوى)، وهو أيضاً يشمل معايير وآليات التعامل والمعالجة، والتخلص من النفايات الناتجة خلال الأوبئة ومنها فيروس (كوفيد 19).

ويأتي الدليل تعزيزاً لاستراتيجية الإدارة المتكاملة والذكية للنفايات الناقلة للعدوى، ويستهدف تعزيز الوعي بمخاطر هذا النوع من النفايات، وتوضيح الممارسات الآمنة للتعامل معها، والخيارات الإدارية المأمونة والصديقة للبيئة، من أجل حماية المجتمع من مخاطر جمعها، أو مناولتها، أو تخزينها، أو نقلها، أو معالجتها، أو التخلص منها.

ويتناول الدليل في خمسة أقسام التعريف الواضح للنفايات الناقلة للعدوى وتصنيفاتها وطبيعة مخاطرها، وآلية واحتياطات التعامل معها، والقواعد والإجراءات العامة والإدارية لإدارة النفايات الناقلة للعدوى ة، بالإضافة إلى قسم خاص من الدليل لتوضيح كيفية التعامل ومعالجة والتخلص من النفايات الناتجة من خلال معالجة وتشخيص وعزل مرضى فيروس (كوفيد 19).

ويعرف الدليل النفايات الناقلة للعدوى- وفقاً لتعريف وكالة حماية البيئة الأمريكية- بأنها نفاية أو خليط من نفايات عدة تشكل خطراً على صحة الإنسان أو الكائنات الحية الأخرى والبيئة المحيطة سواء على المدى القريب أو البعيد كونها غير قابلة للتحلل وتدوم في الطبيعية أو أنها قد تسبب آثاراً تراكمية ضارة.

ويصنِّف الدليل تلك النفايات إلى نفايات بقايا الأعضاء الحيوانية والأجزاء النباتية والتربة، والنفايات المعدية، والنفايات الكيماوية، والنفايات الصلبة (الحادة).

ويحدد الدليل الإجراءات الواجب اتباعها عند التعامل معها في 4 عمليات رئيسة تشمل الفرز، والتداول، والتخزين المؤقت، ثم التخلص النهائي.

وتضم إجراءات الفرز، ضرورة فصل النفايات في المكان الذي تتكون فيه، ووضعها في أكياس منفصلة وملونة لتسهيل تصنيفها، واستخدام جهاز تعقيم للتعامل مع نفايات التربة والأسمدة والأعلاف الملوثة، ووضع النفايات الممرضة أو المعدية في أكياس مزدوجة ووضع بطاقة تعريفية عليها، واستخدام علب بلاستيكية من مواد قوية وسميكة لجمع الأدوات الحادة.


التداول

وفي عمليات التداول يشدد الدليل على ضرورة تقليل خطوات تداول تلك النفايات قدر الإمكان قبل التخلص النهائي منها، ويحدد مجموعة الإجراءات التي يجب مراعاتها في مواقع العمل؛ منها ضرورة التخلص من أكياس النفايات عندما تصل إلى 75% من حجم حاويات التخزين، وعدم نقل وتفريغ النفايات في عربات مكشوفة، والالتزام بالألوان المحددة لأكياس النفايات بحسب تصنيفها.


التخزين المؤقت

ويحدد الدليل فترات تخزين مؤقته واضحة للنفايات قبل التخلص النهائي منها، فالنفايات التي لا يتم تخزينها في برادات يجب ألا تُخزَّن بشكل مؤقت لمدة تتجاوز 72 ساعة، وفي حال تخزينها في برادات يجب ألا تزيد مدة ذلك عن خمسة أيام.

ويضع الدليل 10 اشتراطات واضحة لمواقع التخزين المؤقت داخل مواقع العمل، منها تحديد غرفة منفصلة- بعيدة عن حركة العمل الروتينية اليومية- داخل المختبرات للتخزين، وأن يكون موقعها يتيح التدخل السريع، ويجب وضع علامة واضحة على مدخل الغرفة يفيد بأنها منطقة خاصة لتخزين نفايات خطرة ناقلة للعدوى.

ويتناول الدليل مواصفات وشروط شحن النفايات خارج المنشآت، محدداً ضرورة تعبئتها ووضع الملصقات التعريفية عليها بشكل واضح وسليم، وعدم نقلها دون أن تكون مصحوبة بوثائق النقل المطلوبة، وعدم تسليمها لمرفق معالجة لا يملك تصريحاً من الجهات المختصة.


التخلص النهائي

ويتناول الدليل في جزئية التخلص النهائي كل الإجراءات المطبقة والمتبعة في الدولة لتحقيق عملية التخلص من النفايات البيولوجية الناقلة للعدوى بشكل يضمن الحفاظ على الصحة والسلامة العامة، مقسماً الإجراءات إلى عمليات تخلص من النفايات الصلبة، وأخرى للتخلص من النفايات السائلة، محدداً الاحتياطات الواجب مراعاتها، والدور والمسؤوليات الواقعة على منسق النفايات داخل موقع العمل ومهامه.


(كوفيد 19)

وتزامناً مع انتشار فيروس «كورونا» المستجد والتعامل الطبي مع المصابين به، حدد الدليل آليات التعامل مع النفايات الناتجة عن التعامل والمعالجة والتشخيص وعزل المرضى والمصابين أو المشكوك في إصابتهم بالفيروس، بالإضافة إلى بعض الفيروسات المعدية الأخرى مثل «HIV»، و«H1N1».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات