تحوي 500 ألف كتاب إلكتروني

مكتبة قطر الوطنية.. جسر رقمي يصل الماضي بالحاضر

مكتبة قطر الوطنية

«مد جسور المعرفة بين تراث قطر ومستقبلها»؛ تلك هي الرؤية التي تتبناها مكتبة قطر الوطنية التي تأسست عام 2012، ولتنفيذها جيشت فريقاً كبيراً من العاملين والقائمين على إغنائها، ومدها بالكتب النفيسة والمخطوطات والأثرية والعلوم الحديثة والمستقبلية، وجميع فريق العمل في المكتبة هم من أصحاب الخبرة في التدريس ومهارات البحث العلمي والتوعية المعلوماتية والبرامج وإدارة المعرفة.

ومن خلال ضم خبرتهم للمثل والقيم التي تنتهجها مكتبة قطر الوطنية في تقديم الخدمات المعرفية، سيكون بمقدور المجتمع بأكمله أن يفعل ويتعلم ويكتشف أشياء لا حصر لها.

1.2 مليون كتاب

ستنتقل المكتبة قريباً إلى مبناها الجديد والحديث الذي صممه المعماري الهولندي الشهير ريم كولهاس:«Rem Koolhaas»، وستتضمن مرافقها مجموعة من الأماكن المخصصة للتعلم الفردي والجماعي ومكتبة للأطفال، و300 جهاز حاسوب لاستخدام الجمهور العام، ومرافق للإنتاج الرقمي للوسائط المتعددة، ومساحات وأماكن مخصصة للفعاليات.

ومركز للتكنولوجيا المساعدة لذوي الاحتياجات الخاصة، ومركز للكتابة والتعليم، وغير ذلك الكثير. وبالإضافة إلى قواعد البيانات التي تحوي نصوصاً كاملة، ستوفر المكتبة 1.2 مليون كتاب مطبوع و 500 ألف كتاب إلكتروني ودورية وصحيفة ومجموعات خاصة.

كما توفر خدمة تصفح الموارد الإلكترونية، بما في ذلك آخر الإصدارات من الكتب الأكثر مبيعاً، والأعمال الكلاسيكية والحفلات الموسيقية وأفضل المجلات الأكاديمية والأفلام الوثائقية مجاناً لكل المسجلين بالمكتبة.

محفوظات رقمية

تضم المكتبة ثروة ثقافية رقمية فريدة من بلدان وثقافات في كل أنحاء العالم، وتتضمن صوراً وكتباً ومخطوطات وخرائط وتسجيلات سمعية وبصرية. ويمكن البحث ضمن قاعدة البيانات باستخدام واحدة من 7 لغات، هي: العربية والإنجليزية والفرنسية والصينية والبرتغالية والإسبانية والروسية.

مع وجود واجهة سهلة الاستخدام تمكن محبي القراءة والباحثين من إجراء بحث عام وشامل عن المحتويات المطلوبة، أو بحث مخصص من خلال المكان والزمان والموقع ونوع المحتوى والجهة المزودة له.

وأنشئت المكتبة الرقمية العالمية لتلبية احتياجات الطلاب والباحثين وعامة الجمهور، وهي برنامج تابع لمنظمة اليونسكو تديره مكتبة الكونجرس الأميركية بالشراكة مع مكتبات في جميع أنحاء العالم. وتعد المكتبة الوطنية واحدة من مكتبات عدة من دول عربية وإسلامية تسهم في إثراء محتوى المكتبة الرقمية العالمية.

مصادر المعرفة

تضطلع مكتبة قطر الوطنية برسالتها من خلال 3 وظائف وتخصصات مكتبية، هي: المكتبة الوطنية، المكتبة الجامعية والبحثية، المكتبة العامة. وتتمثل وظيفة الأولى في جمع وتسهيل الوصول إلى مصادر المعرفة العالمية ذات الصلة بدولة قطر والمنطقة. كما تقوم المكتبة بجمع المنشورات والوثائق التراثية التي تتناول دولة قطر والمنطقة وحفظها وإتاحتها للمهتمين بمطالعتها.

أمّا وظيفة المكتبة الجامعية والبحثية فتتجلى في دعم التعليم والبحث على جميع المستويات من خلال توفير المواد المطبوعة والرقمية المتطوّرة للطلاب والباحثين. وتبرز وظيفة المكتبة العامة في توفير الخدمات المكتبية والمعرفية للجميع بهدف نشر المعلومات وتزويد الجميع بالمعارف اللازمة.

مجموعات نفيسة

هناك الكثير من المجموعات التي توفرها المكتبة، ومنها، المجموعة التراثية التي تضم كتباً ومجلات بلغات أوروبية عدة ومواد مطبوعة باللغة العربية يعود تاريخها إلى بدايات دخول الطباعة إلى العالم العربي، وتشمل هذه المواد كتباً ودوريات ومجلات وصُحفاً. كما تضم خرائط ومُجَسَّمَات للكرة الأرضية وأدوات ومُعدات خاصة بالرحالة ومجموعة من الصور القديمة للمنطقة وشعوبها.

وتضع المكتبة بين يدي الباحثين مجموعة شاملة وموثوقة من القوانين العربية، سواءً القديمة منها أو المعاصرة، والتي تُساعد على القيام بالبحوث التاريخية حول القوانين، أو القيام بدراسات عن القوانين المعاصرة، وكذلك الدراسات المقارنة للقوانين والتطوير الفَعَّال لها.

 

الكتاب الرقمي

معلومات

مواعيد العمل:

مفتوحة على مدار 24 ساعة

العطلة الأسبوعية: الجمعة

الزيارة والاستعارة:

يقضي الباحثون ومحبو القراءة ما يقارب 4.5 ساعات في اليوم

7 أيام كل كتاب

الموقع الإلكتروني:

www.qnl.qa

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات