لكل المقهورين أجنحة.. الأستاذة تتكلم

يضم هذا الكتاب مجموعة من المقالات التي نشرت في عدة دوريات محلية وعربية، وكذلك عدة مقالات مترجمة عن اللغة الإنجليزية، وبعض الموضوعات الأخرى، للروائية والناقدة الدكتورة رضوى عاشور.

وفي هذا الكتاب المعنون بـ«لكل المقهورين أجنحة.. الأستاذة تتكلم»، ما يمكن أن يكون استكمالاً لدرجات الضوء القادم من شخصية رضوى عاشور. الضوء المطل من اشتباكها مع النظريات النقدية ومع النقد التطبيقي. والضوء القادم من مساءلتها لتجربتها الروائية وإعادة تعريفها لا لفن الرواية، بل للتاريخ أيضاً؛ حتى لا يستسهل أحد بعد اليوم التورط في كليشيه «الرواية التاريخية» بتبسيط لا يليق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات