الذبحة الصدرية والجلطة القلبية

يحيى كيوان رئيس قسم الأمراض القلبية في المستشفى الكندي في دبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

يجيب الدكتور يحيى كيوان رئيس قسم الأمراض القلبية في المستشفى الكندي في دبي على الأسئلة التالية

ما هي الذبحة الصدرية والجلطة القلبية؟
الذبحة الصدرية هي مرض العصر، وتظهر على شكل ألم وضيق في الصدر يصاحبه تعرق شديد وقيء مستمر.
ويؤدي استمرار الذبحة الصدرية لأكثر من 30 دقيقة إلى تشكل الجلطة القلبية التي تحدث نتيجة انسداد تام في أحد الشرايين.
ويقود الانسداد في الشرايين القلبية الذي يصل إلى حد 95% للذبحة الصدرية بينما يعتبر الانسداد الكلي للشريان مؤشراً على حصول الجلطة القلبية.
يتم تشخيص المرض بنسبة كبيرة بالعودة لشرح المريض حيث أن الطبيب الماهر يستطيع فهم وإدراك الحالة من وصف المريض للألم ومكانه وتحركه وانتشاره واستمراريته.
تشير الاحصائيات إلى أن تأخر الاستعانة بالطبيب والطوارئ كل ساعة يضاعف خطر التعرض لفقدان الحياة الناتج عن الإصابة بالجلطات الدموية.

ماذا يمكن أن نقدم لعلاج المرض؟
في الحقيقة تعتبر القسطرة القلبية والعلاجات الدوائية المميعة للدم من أهم العلاجات المطروحة لعلاج الجلطة القلبية، لكن سر نجاح العلاج يكمن في التزام المريض بالنصائح أو ما يدعى بإعادة التأهيل الذي يدخل في سياق الخطة العلاجية المدروسة التي يضعها الطبيب، ويجب ألا ننسى أهمية علاج الأمراض المصاحبة أو المحرضة أو المساعدة  كالكولسترول وضغط الدم ومرض السكري والسمنة.

ماذا يمكن أن نقدم من نصائح للناس للحفاظ على صحتهم ولمرضى القلب خصوصاً؟
-    ممارسة الرياضة بشكل منتظم.
-    اتباع الأنظمة الغذائية الصحية
-    ضبط سكر الدم عند مرضى السكري.
-    الابتعاد عن الدهون والأطعمة غير الصحية.
-    الابتعاد عن التدخين والكحوليات.
-    الإكثار من الفواكه والخضروات..
-    تخفيف الوزن لأنه أحد الأسباب التي تقود لأمراض القلب.
 

طباعة Email