العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الغضب والقلق يزيدان مخاطر النوبات القلبية

    كَشَفَ بحث جديد أن الغضب الشديد يضاعف أخطار الإصابة بالنوبة القلبية ثماني مرات، بينما يضاعف القلق الشديد الخطر بتسع مرات.

    و ذكر توماس باكلي، المحاضر البارز في جامعة سيدني، أستراليا،  أن زيادة خطر الإصابة بالنوبات القلبية التي تتبع الغضب الشديد أو القلق هو على الأرجح نتيجة لزيادة معدل ضربات القلب وضغط الدم، وتضيق الأوعية الدموية وزيادة التخثر، وكلها مرتبطة بالنوبات القلبية. وكانت الدراسة قد شملت مرضى مصابين باحتشاء عضلة القلب في مستشفى رويال نورث شور في سيدني، أستراليا، بين عامي 2006 و2012، وشارك فيها 687 مشاركاً.

    وبناءً على الاستقصاء حول وتيرة الغضب لدى الأشخاص موضوع البحث فقد أشارت النتائج أن خطر الإصابة بالنوبة القلبية يرتفع 8.5 مرة في الساعات التالية لنوبة الغضب كما أن المستويات العالية من القلق تزيد خطر الإصابة بالنوبة بمقدار 9.5 في الساعتين التاليتين لأعلى مستويات القلق.

    أوضحت نتائج البحث الذي نشر في مجلة القلب الأوربية أن القلق والغضب خطيران على القلب ويهددان الحياة لذا يجب تعلم أساليب السيطرة عليهما، وما أكثرها، للوقاية من الأمراض التي قد يقوداننا إليها وقد تصل لفقدان الحياة.


     

    طباعة Email