عصام الحميدان: العمل القضائي ركيزة في ملامح الخمسين

خلال الجلسة | من المصدر

أكد المستشار عصام عيسى الحميدان النائب العام لإمارة دبي، أن العمل الحكومي في دولة الإمارات العربية المتحدة، يتمتع بمستوىً عالٍ من المرونة والديناميكية تجعله يواكب المستجدات، ويتبنى مختلف التحديثات، ويتطور بشكلٍ يلبي المتطلبات والاحتياجات، دون بيروقراطية أو روتين.

وأشار الحميدان إلى أن «عام الاستعداد للخمسين» يستهدف أن يجعل دولة الإمارات في الخمسين عاماً المقبلة أفضل، وأن يحقّق مستقبلاً أفضل للأجيال القادمة.

وقال النائب العام لإمارة دبي، إن العمل القضائي والنيابي ركيزة أساسية وبارزة في ملامح الخمسين عاماً المقبلة، نظراً للأهمية الاستراتيجية التي يتمتع بها، فالعدالة متطلب رئيسي للتنيمة الشاملة بمختلف جوانبها، وهي الأرضية الخصبة للاستقرار الاجتماعي والاقتصادي، ولذا كان أحد المحاور الستة الرئيسية لاجتماعات خطة الاستعداد للخمسين، محور الأمن والعدل والسلامة.

وأضاف أن الجهات النيابية والقضائية في دولة الإمارات، تُدرك أهمية تطوير التشريعات، ومواكبة المتغيرات، لذا قامت بالكثير من الخطوات في هذا الإطار في السنوات الأخيرة، لاسيما مع الطفرة التقنية والاقتصادية التي حصلت، وستستمر في عملية التحديث والتطوير، ضمن خطط منهجية، يتم بناؤها بعد استقصاء الآراء والأفكار والإحاطة بالمتغيرات.

وقامت النيابة العامة في ضوء العمل على مشروع تصميم الخمسين عاماً لدولة الإمارات بتوسعة قنوات استقطاب الأفكار سواء من الموظفين أو الشركاء أو الجمهور، حيث نظمت ورشة عمل بعنوان «الاستعداد للخمسين عاماً» استهدفت الموظفين وعدداً من المحامين ناقشت فيها مواضيع ذات صلة بمجالات العمل القضائي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات