تحديات تقنية أبرزها الأمن الإلكتروني وتجاوز ظروف الطقس

Ⅶدبي ــ البيان

تعمل المركبات ذاتية القيادة بطريقة متناسقة واحترافية، من خلال عدد من الأجهزة التي تقوم بأداء وظيفتها بجودة عالية، ومن ضمنها جهاز الليدار الموجود على طرف المركبة الذي يعتمد على أشعة الليزر لتوليد صورة 360 درجة من محيط المركبة، كما تقوم الكاميرات بالكشف عن إشارات المرور وعلاماتها، وتساعد على التعرف على الأجسام المتحركة، كما تقوم أجهزة استشعار الرادار بقياس المسافات بين المركبة والأجسام الأخرى، وتحليل البيانات. وتقوم أجهزة الاستشعار بجمع البيانات عن الأجسام القريبة وإرسالها للحاسب الآلي لتصنيفها للتعرف ووضع احتمالات التصرف مع هذه الأجسام، ويتم تصنيف الأجسام لدى المركبة من خلال مجموعة من صناديق متميزة بألوان معينة تشير لكافة الأشياء التي تواجهها السيارة بالطريق.

ميزة

وتمتاز المركبات بميزة تفادي الاصطدام، حيث تحذر أنظمة الرادار أو الليزر أو الكاميرات من الاصطدام الوشيك، فضلاً عن تحذير الانجراف إذا بدأت السيارة الانجراف عن ممرها، وتقوم الأنظمة بتنبيه السائق ويوجد بالسيارة ميزة النقاط العمياء، حيث يمكن للكاميرات أو الرادار الكشف عن المركبات في النقطة العمياء للسائق ومن ثم تنبيه السائق بالأصوات أو الأضواء التحذيرية، كما يمكنها تحسين التحكم في سرعة الحركة من خلال الحفاظ على مسافة محددة بين المركبة والمركبة الأمامية، كما يمكنها الوقوف الذاتي وصف نفسها.

تحديات

وتتمثل التحديات التي تواجه هذه المركبات، في تغير الأحوال الجوية، بالإضافة إلى تحدي الالتزام بتعليمات شرطي المرور، ويعتبر التفاعل بين الإنسان والروبوت أحد التحديات لأنها مركبات شبه مستقلة، ولكن في بعض الأحيان غير العادية يجب على السائق تولي مهمة التحكم، كما أن هناك تحدياً آخر وهو أنه كيف تقوم المركبة بإخطار الراكب الذي يقرأ أو يأخذ قيلولة أن الوقت قد حان لتولي القيادة، وكيف تؤكد المركبة أن السائق مستعد لتولي مهمة التحكم.

وتوجد أيضاً المعضلات الأخلاقية مثل عندما يقوم شخص بعبور الشارع أمام المركبة فما هو القرار الذي يجب على المركبة اتخاذه، ودائماً ما يكون للتقدم العلمي والبحث المستمر خطوات ملموسة لتفادي وتجاوز مثل هذه التحديات وحلها، حتى يمكن الاستفادة والبناء على هذه الابتكارات في هذا الشأن، خاصة إذا تكاملت البحوث العالمية بحيث يمكن تجاوز التحديات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات