بحث التعاون الثقافي بين الإمارات وفرنسا

بحث معالي زكي أنور نسيبة، وزير دولة، مع كزافييه شاتيل سفير الجمهورية الفرنسية لدى الدولة علاقات التعاون الثقافي بين البلدين الصديقين وسبل تنميتها في المرحلة المقبلة.

ورحب الوزير خلال اللقاء الذي عُقد أمس، عبر منصة «زووم» بالسفير الفرنسي الجديد لدى الدولة، مؤكداً ضرورة العمل على تعزيز العلاقات المميزة بين دولة الإمارات والجمهورية الفرنسية.

كما أكد نسيبة أهمية علاقات الصداقة بين البلدين وما تحمله من عمق استراتيجي وإرث تاريخي في المجالات السياسية، والاقتصادية والثقافية بشكل خاص، مشيراً إلى إنجاز العديد من المشاريع الثقافية بين البلدين، من أهمها جامعة السوربون أبوظبي، متحف اللوفر أبوظبي، عضوية الإمارات في المنظمة الدولية للفرانكوفونية وعدد من المشاريع المشتركة.

ونوه بالتزام دولة الإمارات بتعزيز الفرانكفونية ومكانة اللغة الفرنسية في الدولة لاسيما بقرار إدراج إعادة تدريس اللغة الفرنسية في المدارس الحكومية.

وناقش الجانبان الطموح المشترك بتعزيز الفرانكفونية، حيث توجد حالياً سبعة معاهد فرنسية في دولة الإمارات إلى جانب عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك في المجالات الثقافية والفنية والتعليمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات