طحنون بن زايد: نحتفل بالاتحاد الراسخ

قال سمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني، نحتفل في اليوم الوطني التاسع والأربعين بنموذج الاتحاد الراسخ، حيث نحتفي بهذه المناسبة العظيمة التي تجسد مسيرة تاريخية انطلقت على يد الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والآباء المؤسسين الذين نجحوا بتعاضدهم في إرساء قواعد الاتحاد ليصبح نموذجاً قلما يشهد التاريخ له مثيلاً، ولتصبح دولة الإمارات بفضل سواعد أبنائها الأبرار وحكمة قيادتها الرشيدة وجهة للاقتصاد الذي ازدهر في ظل بيئة آمنة تحققت فيها ركائز الاستقرار.

وأضاف سموه - في كلمة وجهها عبر مجلة «درع الوطن» بمناسبة اليوم الوطني الـ 49: «تحل علينا ذكرى الاتحاد هذا العام ودولتنا تواجه أزمة صحية ألمت بالعالم بأسره، والتي أبرزت نفاسة معدن شعب الإمارات الأبي الذي اصطف خلف قيادته الحكيمة يداً واحدة في مواجهة أزمة (كوفيد 19)، لاسيما جنود الجيش الأبيض المخلصين والمتطوعين والمتطوعات من أبناء وبنات الوطن والمقيمين على أرضه الخيرة الذين بذلوا الجهود وقدموا التضحيات مما يدعونا لأن نستذكر في هذا اليوم التاريخي تضحيات الآباء والأجداد العظيمة لوطننا ليبقى قلعة شامخة حصينة، ومن واجبنا، عرفاناً بهذه التضحيات، ألا تألو أي جهد في سبيل الحفاظ على أمن الاتحاد وسلامته».

وقال سموه: «يأتي اليوم الوطني الـ 49 في عام 2020، عام الاستعداد للخمسين، ونحن نرنو إلى مستقبل مليء بالازدهار والأمل، عاكفين على بناء مستقبل الخمسين عاماً المقبلة على أسس وقواعد الخمسين التي مضت، وكلنا عزم ونحن على مشارف اليوبيل الذهبي لذكرى قيام دولة الإمارات العام القادم 2021 أن نسابق الزمن ونواجه التحديات ونبذل كل غال ونفيس من أجل تحقيق أمن الاتحاد وسلامته».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات