لطيفة بنت محمد: يوم فخر نجدّد فيه عهد الآباء المؤسسين

أكدت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة هيئة الثقافة والفنون في دبي (دبي للثقافة) عضو مجلس دبي، أن الثاني من ديسمبر يوم تاريخي شهد اتحاد سبع إمارات في دولة واحدة استطاعت خلال أقل من نصف قرن أن تتحول إلى دولة متقدمة يدعمها اقتصاد مزدهر، وبنية تحتية متطوّرة، ونظام تعليمي وصحي متميّزين.

وقالت سموها في كلمة لها بمناسبة اليوم الوطني لدولة الإمارات: «نحتفل اليوم بمرور 49 عاماً على قيام الاتحاد، هذا اليوم التاريخي الذي شهد اتحاد الإمارات السبع في الثاني من ديسمبر 1971، فقد استطاعت الإمارات في أقل من نصف قرن أن تتحول إلى دولة متقدمة يدعمها اقتصاد مزدهر، وبنية تحتية متطوّرة، ونظام تعليمي وصحي متميّزين».

وأضافت سموها: «قدمت دولة الإمارات العربية المتحدة نموذجاً يحتذى به ليس فقط على صعيد التطور والنمو الاقتصادي والعمراني بل وعلى الصعيد الإنساني، حيث يعيش تحت سماء دولتنا الغالية مجتمع متجانس ومتعدد الثقافات يضم قرابة 200 جنسية وتعلو فيه قيم التسامح واحترام الآخر».

وتابعت: «لم تغفل دولتنا في خضم كل هذه الإنجازات عن بث قيمنا الأصيلة في الإنسان الإماراتي وتطوير قدراته وآفاقه لدعم مسيرة النمو والتطور. وخلال فترة قصيرة من الزمن، شهدت الإمارات نقلة نوعية في تاريخها على قطاعات عدة ومن بينها القطاع الثقافي، حيث غدت الإمارات مركزاً حقيقياً للثقافة والإبداع على مستوى المنطقة. كما وأصبحت وجهة للمؤسسات الثقافية والمواهب تنطلق منها أهم المبادرات الثقافية والأعمال الإبداعية الرائدة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات