العلاقات الأخوية الراسخة بين البلدين الشقيقين شهدت نمواً سريعاً في المجالات كافة

الإمارات تشارك عمان أفراحها باليوم الوطني الـ 50

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

تشارك دولة الإمارات، سلطنة عمان الشقيقة، احتفالاتها بيومها الوطني الخمسين، الذي يوافق 18 نوفمبر، في مشهد يعكس العلاقات الأخوية الراسخة بين البلدين، التي شهدت خلال العقود الخمسة الماضية، نمواً سريعاً في جميع المجالات، السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

وقال محمد سلطان السويدي سفير الدولة لدى سلطنة عمان: «أتقدم بالتهنئة إلى جلالة السلطان هيثم بن طارق سلطان عمان، ولأهلنا في السلطنة، بمناسبة اليوم الوطني الـ 50، وتمنياتنا للسلطنة بدوام التقدم والرفعة والازدهار».

وأضاف أن العلاقات بين دولة الإمارات وسلطنة عمان، تمثل نموذجاً يحتذى به على المستويين الخليجي والعربي، ومثالاً متميزاً للعلاقات بين بلدين جارين، تجمع بينهما وشائج التاريخ والجغرافيا، والاحترام المتبادل، مؤكداً أن العلاقات الإماراتية - العمانية، تستمد قوتها من جذورها التاريخية المتأصلة، وحرص قيادتي البلدين على دفعها نحو مزيد من التطور والتقدم.

ترحيب

وهنأت المنافذ البرية للدولة، سلطنة عمان، باليوم الوطني الخمسين للنهضة، تأكيداً للعلاقة التاريخية الراسخة الممتدة بين الدولتين الشقيقتين، وعمق المشاعر الأخوية التي تربط أبناء الدولتين، وتزامناً مع إعادة فتح المنافذ البرية، بعد إغلاقها لمدة 8 أشهر، تماشياً مع الإجراءات المنفذة لمواجهة جائحة فيروس «كورونا» المستجد (كوفيد19).

وازدانت جميع منافذ الدولة البرية بلوحات وعبارات التهاني الصادقة، كما تم توزيع ملصقات للسيارات، تحوي شعار الاحتفال، ورمز الدولتين، تعبيراً عن خالص مشاعر التبريكات لحكومة وشعب سلطنة عمان الشقيقة بيوبيلها الذهبي، وكل عام وهم في نهضة متجددة.

وقال خليفة حمد الشامسي مدير إدارة المنافذ البرية بالهيئة العامة لأمن المنافذ والحدود والمناطق الحرة، إن مظاهر التهنئة التي تشهدها منافذ الدولة البرية، تمثل تعبيراً واضحاً للمعزة التي يكنها الإماراتيون لإخوتهم العمانيين، وعودة استقبال ضيوف الدولة، بعد انقطاع لم تألفه منافذ الدولة البرية، يعد مصدر شرف وفخر لنا، والفرحة التي يشاركها الإماراتيون اليوم مع أشقائهم العمانيين، فرحتان، فرحة فتح المنافذ البرية بعد إغلاقها، وفرحة مشاركتهم بالاحتفال باليوبيل الذهبي.

كما زار وفد من قطاع شؤون المنافذ والنقاط الحدودية بالشارقة، أمس، منفذ خطمة ملاحة العماني لتقديم التهاني والتبريكات لشرطة عمان السلطانية بمناسبة اليوم الوطني الخمسين للنهضة المباركة لسلطنة عُمان الشقيقة، وذلك تجسيداً للعلاقات الأخوية والشراكة الاستراتيجية الراسخة بين دولة الإمارات وسلطنة عمان.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات