نتائج استبيان أولياء الأمور حول أثر التعلّم عن بُعد خلال جائحة كوفيد – 19 في دبي

نتائج استبيان أولياء الأمور حول أثر التعلّم عن بُعد خلال جائحة كوفيد – 19 في دبي

تجربة الطلبة وأولياء الأمور مع التعلّم عن بُعد

68% من أولياء الأمور شعروا بوجود الدعم الكافي من المدارس خلال فترة التعلم عن بعد

65% من أولياء الأمور رأوا أن التعلّم عن بُعد أقل فعالية عن التعلم في الفصول التقليدية، مع تحفظاتهم على تحصيل أبنائهم العلمي والعوامل المؤثرة على نموهم بشكل شامل.

70% من أولياء أمور طلبة أصحاب الهمم أشاروا إلى عدم تناسب المحتوى المطروح مع احتياجات أبنائهم

التعليم عن بعد وإنتاجية أولياء الأمور

53% من أولياء الأمور يشعرون بأن لهم المعرفة الكافية بالتفاعل مع تعلم أبنائهم عن بعد وبدعم دراستهم، غير أن إدارة الوقت يظل أكبر تحدٍ لهم

40% متوسط شعور أولياء الأمور بتدن في إنتاجية العمل، مع قضاء البعض 2 ـ 3 ساعات إضافية لدعم أبنائهم في عملية التعلم عن بعد

التأثير على النموذج المدرسي على المدى الطويل

48%

من أولياء الأمور أبدوا تقبلهم للتعلم عن بعد وتوقعهم بأنه سيكون جزءاً من عملية التعليم في المستقبل

تم إعداد هذه الدراسة من قبل: مركز دبي للإحصاء

طباعة Email
تعليقات

تعليقات