«الداخلية» تطلق المرحلة التجريبية لخدمة «كشف المجهول»

أطلقت وزارة الداخلية بحضور معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام بدبي، رئيس مجلس قيادات الشرطة بوزارة الداخلية، خدمة «كشف المجهول» المرحلة التجريبية، وهي خدمة ذكية عبر تطبيق الوزارة (moiuae) تتيح إشراك المجتمع للمساهمة مع الجهات الشرطية في سعيها لتعزيز الأمن والأمان وتعزز من المشاركة المجتمعية في مكافحة الجريمة وضمن استراتيجية الحكومة الذكية.

حضر الإطلاق، العميد حمد عجلان العميمي مدير عام الشرطة الجنائية الاتحادية في وزارة الداخلية، والعميد المهندس حسين أحمد الحارثي مدير عام الخدمات الذكية والأمن الرقمي، والعميد ناصر خادم الكعبي مدير عام السعادة، والعميد المهندس وليد علي المناعي مدير عام التطوير والابتكار بمكتب نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، والدكتور منصور المنصوري المستشار بمكتب نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، والعميد عبدالعزيز الأحمد نائب المدير العام للشرطة الجنائية، وعدد من الضباط.

وأكد معالي الفريق ضاحي خلفان أن وزارة الداخلية تعمل بصورة مستمرة على الارتقاء بخدماتها الذكية وفق استراتيجية حكومة الإمارات الرامية لتعزيز الخدمات المقدمة بصورة تفوق توقعات المتعاملين وتعمل على تحسين جودة الحياة للمجتمع الإماراتي.

وتلخص الخدمة بكونها منصة تفاعلية عبر الهواتف الذكية تمكن المواطنين والمقيمين داخل وخارج الدولة من الإدلاء بأي معلومات أو بيانات أو أدلة قيمة من شأنها المساعدة في كشف قضايا مجهولة بسرية تامة وتنسجم مع الإجراءات القانونية وبصورة مستحدثة سهلة وذكية تعمل على تعزيز الشراكة المجتمعية بين الشرطة والجمهور وتعزز من الشعور المجتمعي بالأمان عبر فتح قنوات إضافية للتواصل المباشر من خلال منصة مفتوحة بين الشرطة والمجتمع بهدف مساعدة السلطات المعنية وخلق روح التعاون في المجتمع.

كما تتيح الخدمة إدخال كل التفاصيل المتعلقة بالقضايا مثل الإبلاغ عن الجاني (وصف شكل الجاني)، وإضافة أي صور متعلقة بالقضايا وشرح أي معلومة من شأنها مساعدة السلطات المعنية في مكافحة الجريمة.

ولقد تم إطلاق الخدمة في الوقت الحالي مع مراقبتها ومتابعتها والأخذ بتوصيات المختصين والمجتمع من أجل تطويرها والعمل على تحديثها وفق أعلى المعايير الدولية بهدف توحيد الجهود وتحقيق رؤية القيادة في إسعاد المتعاملين من خلال التوسع في الخدمات الذكية وعلى مدار الساعة تنفيذاً للخطة الوطنية في التحول الرقمي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات