مجلس أمناء مؤسسة سقيا الإمارات يعقد اجتماعه السنوي الخامس لعام 2020

عقد مجلس أمناء مؤسسة "سقيا الإمارات"، تحت مظلة مؤسسة "مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية"، اجتماعه الخامس للعام 2020 عبر تقنية الاتصال المرئي، برئاسة معالي سعيد محمد الطاير، رئيس مجلس الأمناء، وبحضور أعضاء المجلس كل من سعادة فهد عبدالرحمن بن سلطان، نائب الأمين العام لقطاع التنمية والتعاون الدولي في هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ونائب رئيس المجلس؛ وسعادة سلطان محمد الشامسي مساعد الوزير لشؤون التنمية الدولية في وزارة الخارجية والتعاون الدولي وعضو المجلس؛ وسعادة الدكتور عارف سلطان الحمادي، نائب الرئيس التنفيذي جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا وعضو المجلس؛ وسعادة الدكتور أحمد علي مراد، عميد كلية العلوم في جامعة الإمارات العربية المتحدة وعضو المجلس؛ والمهندس ناصر لوتاه، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الإنتاج في هيئة كهرباء ومياه دبي وعضو المجلس؛ والمهندس وليد سلمان، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع تطوير الأعمال والتميز في هيئة كهرباء ومياه دبي وعضو المجلس؛ والسيد محمد عبد الكريم الشامسي، المدير التنفيذي بالوكالة لمؤسسة "سقيا الإمارات"؛ والسيد فهد عبدالله بن عفيرا الفلاسي، أمين سر المجلس.

واستعرض الاجتماع أهم الإنجازات التي حققتها مؤسسة "سقيا الإمارات" منذ تأسيسها قبل خمس سنوات، وأثنى المجتمعون على جهود جميع العاملين في "سقيا الإمارات" وجهود المتطوعين وكافة الشركاء، الذين عملوا بروح الفريق الواحد لتحقيق أهداف المؤسسة، وأسهموا بشكل فعال في وصولها إلى أكثر من 13 مليون شخص في 36 دولة حول العالم حتى الآن، وتنفيذ ما يزيد عن 1000 مشروع مياه مستدام في مختلف أرجاء العالم. 

وناقش الاجتماع التعديلات على فئات ومعايير جائزة محمد بن راشد آل مكتوم العالمية للمياه، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتشجيع المؤسسات البحثية والأفراد والمبتكرين من جميع أنحاء العالم، على إيجاد حلول مستدامة ومبتكرة للتصدّي لمشكلة شحّ المياه النظيفة في العالم.

وأكد معالي سعيد محمد الطاير التزام "سقيا الإمارات" بالعمل مع شركائها الاستراتيجيين هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ومؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية ودبي العطاء، بهدف ترسيخ مكانة دولة الإمارات العربية المتحدة على خارطة الدول الأكثر عطاءاً وتطوعاً حول العالم، وتعزيز سمعة الدولة على خريطة العطاء العالمي. وانسجاماً مع أهدافها التي لا تقتصر على توفير المياه الصالحة للشرب فحسب، تواصل المؤسسة دعم البحوث والمشاريع المبتكرة التي تستخدم الطاقة المتجددة في توفير المياه النقية، بما يحقق التنمية المستدامة، ويبرز مكانة دولة الإمارات ومؤسساتها كوجهة للتميز والابتكار.

من جانبه، أكد محمد عبدالكريم الشامسي، حرص "سقيا الإمارات" على متابعة مسيرتها للمساهمة في القضاء على أزمة المياه العالمية، من خلال إيجاد حلول دائمة وجذرية لمشكلة شُحّ المياه حول العالم ومد يد العون لمساعدة المنكوبين والمحتاجين والمحرومين في كل العالم.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات