«الشيخة فاطمة للتطوع» يدشّن أول برنامج لإعداد قادة في الإسعافات الأولية النفسية

دشن برنامج الشيخة فاطمة للتطوع، أول برنامج لإعداد قادة من المدربين المتطوعين في مجال الإسعافات الأولية النفسية، تزامناً مع الاحتفال باليوم العالمي للصحة النفسية، في بادرة الأولى من نوعها في الدولة، بهدف إعداد فرق طبية ميدانية تطوعية تساهم في الجهود المبذولة لتقديم الدعم النفسي لأفراد المجتمع للمساعدة في التغلب على الأثر النفسي الناتج عن التحدي المرتبط بفيروس كورونا.

وقالت نورة خليفة السويدي، الأمينة العامة للاتحاد النسائي العام، إن مبادرة القادة في مجال الإسعافات الأولية النفسية تُعد الأولى من نوعها في مجال بناء القدرات التخصصية وإعداد فرق تطوعية تساهم في جهود التوعية الصحية النفسية في الدولة، وتأتي تزامناً مع الاحتفالات باليوم العالمي للصحة النفسية الذي أقرته هيئة الأمم المتحدة في 10 أكتوبر من كل عام كمناسبة لتعزيز الوعي بقضايا الصحة النفسية وتعبئة الجهود الدولية من أجل مزيد من الاستثمار في هذا الجانب الذي يُعد جزءاً أساسياً من نظام الصحة العامة، خصوصاً في وقت شهدت طبيعة الحياة اليومية للأفراد تغيراً كبيراً نتيجة انتشار فيروس كورونا المستجد وما فرضه هذا الوباء من تحديات وصعوبات على صعيد البيت والعمل والدراسة والعلاقات الاجتماعية، حيث برزت معها الحاجة لمزيد من الدعم في مجال الصحة النفسية والدعم الاجتماعي.

توعية

وأشارت إلى أن مبادرة القادة في مجال الإسعافات الأولية النفسية تأتي في إطار برنامج القيادات الإماراتية التطوعية الشابة، وتزامناً مع مبادرة الإمارات للتوعية الصحية التي دُشنت من قبل برنامج الشيخة فاطمة بنت مبارك للتطوع في الأحياء السكنية والمؤسسات والتجمعات العمالية والتي تعمل على زيادة الوعي المجتمعي والمؤسسي والعمالي بأهم الأمراض العضوية والنفسية وأفضل سبل الوقاية والعلاج من خلال فرق مدربة متطوعة في مجال التوعية الصحية المجتمعية.

وأكدت نورة السويدي أن مبادرة القادة في مجال الإسعافات الأولية النفسية تؤهل قياديين من المدربين المتخصصين، والتي أبرز مهامهم تدريب سفراء التوعية الصحية النفسية من المتطوعين في برنامج الشيخة فاطمة بنت مبارك للتطوع، وتمكينهم من رد الجميل للوطن من خلال تقديم الدعم النفسي الميداني لأفراد المجتمع للمساعدة في التغلب على الأثر النفسي الناتج عن التحدي المرتبط بالفيروس، والتي هي جزء مهم من الجهود المتكاملة لمواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد بالتعاون مع العديد من الخبراء والاختصاصيين الصحيين والنفسيين والملهمين في مجالات علم النفس والدعم النفسي والاجتماعي والمهارات الحياتية.

تدريب

من جانبها، قالت الدكتورة نورة العجمي، مديرة مبادرة القادة في مجال الإسعافات الأولية النفسية، إن برنامج الشيخة فاطمة للتطوع نظم برنامجاً تدريبياً لإعداد القادة في مجال «الإسعافات الأولية النفسية» لتمكينهم من التدريب في مجال الإسعافات النفسية ميدانياً وافتراضياً للاستجابة لجائحة فيروس «كوفيد 19»، وذلك في إطار حرص برنامج الشيخة فاطمة بنت مبارك للتطوع على بناء قدرات المتطوعين المتخصصين وتأهيلهم وتعزيز قابليتهم لتقديم الخدمة للمحتاجين لمختلف فئات المجتمع في ظروف مختلفة بالتعاون مع المؤسسة الوطنية للتدريب «تدريب» وأكاديمية الإمارات للإسعافات الأولية والمركز الوطني للإسعافات الأولية «إسعاف» ومركز الإمارات للصحة العامة.

وأكدت أن مبادرة القادة في مجال الإسعافات الأولية النفسية أكسبت المشاركين مهارات في تأثير الفيروس على المجتمع.

تطبيق

أوضحت الدكتورة نورة العجمي أن برنامج التدريب في مبادرة القادة في مجال الإسعافات الأولية النفسية تضمن سيناريوهات تطبيقية، من بينها تقديم المساعدة الأولية النفسية، وكيفية استخدام مقدمي المساعدة للمبادئ الأساسية للإسعافات الأولية النفسية عبر وسائل الاتصال المرئية أو التواصل الصوتي، وآلية التحدث ببطء ووضوح وهدوء.. كما تضمن البرنامج استراتيجيات وأساليب العناية الذاتية للمتطوعين خلال جائحة «كوفيد 19».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات