دبي تواصل حملاتها الرقابية المكثفة لمواجهة «كوفيد 19»

حررت بلدية دبي، واقتصادية دبي 11 مخالفة لمنشآت غير ملتزمة بتطبيق الإجراءات، والتدابير الاحترازية الرامية للحد من تفشي فيروس (كوفيد 19) المستجد.

وأغلقت بلدية دبي مغسلة، بسبب عدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية للحد من فيروس «كورونا» (كوفيد 19)، وذلك في 6 من الشهر الجاري، حيث نفذ مفتشو البلدية 2364 زيارة رقابية على المؤسسات، وتم تحرير 6 مخالفات، وتوجيه 53 تنبيهاً، وبلغت نسبة الالتزام الإجمالية فيها لجميع المؤسسات 97%، فيما بلغ عدد المؤسسات المستوفية لاشتراطات وتدابير السلامة العامة 2304.

وتواصل بلدية دبي القيام بالحملات التفتيشية المكثفة، للتأكد من مدى التزام كل المنشآت والمؤسسات والأنشطة الخاضعة لرقابتها، بالإجراءات الوقائية، وتقوم بمخالفة الجهات غير الملتزمة، طبقاً للقوانين والتشريعات الصادرة في هذا الشأن، حرصاً منها على تعزيز حماية صحة جميع أفراد المجتمع، سواء زوار المنشأة أو العاملين فيها أو غيرهم.

ويحرص مفتشو البلدية على القيام بالجولات الرقابية، للتأكد من الالتزام بجميع الإجراءات، التي تم الإعلان عنها أو توزيعها على كل الجهات المذكورة، والتي تم نشرها كذلك عبر الموقع الرسمي لبلدية دبي، حيث يتم التدقيق على جميع الاشتراطات من أبرزها: التباعد الاجتماعي والالتزام بلبس الكمامات والقفازات وزيادة دورة التنظيف والتطهير في جميع الأوقات، فضلاً عن التدقيق على سجلات المتابعة اليومية لصحة العاملين، وتدوين عمليات التعقيم والتطهير.

اقتصادية دبي

كما واصلت فرق التفتيش الميداني التابعة لقطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في اقتصادية دبي، جولاتها الرقابية الميدانية في مختلف أنحاء الإمارة، ضمن جهودها المستمرة لضمان الالتزام بتطبيق الإجراءات والتدابير الاحترازية الرامية للحد من تفشي فيروس (كوفيد 19) المستجد.

وقد تم مخالفة 5 منشآت تجارية، توزعت ما بين قطاع التجارة العامة، ومقاولات البناء، وتجارة قطع غيار السيارات، وأعمال التمديدات الكهربائي. كما تنوعت مواقع المنشآت المخالفة، لتشمل هور العنز، ومنطقة نايف.

وتركزت التجاوزات المرتكبة من قبل المنشآت المخالفة على عدم لبس الكمامات من قبل الموظفين في 4 منشآت منها، إلى جانب مخالفة لعدم اتخاذ الإجراءات اللازمة لمراعاة مسافة التباعد الجسدي. من جهة أخرى وجهت فرق التفتيش التابعة لقطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في الدائرة، تنبيهاً لـ 7 منشآت أخرى، بسبب عدم وضع ملصقات التباعد الجسدي بالشكل المطلوب، فيما بلغ عدد المنشآت المستوفية للشروط والتدابير الاحترازية 731 منشأة.

وتشدد اقتصادية دبي على ضرورة مساهمة فئات وشرائح المجتمع في الحفاظ على المكتسبات، التي حققتها إمارة دبي خلال المرحلة الراهنة، رغم التحديات الكبيرة والعالمية، بسبب الجائحة الصحية، والتي أسهمت في تحقيق إمارة دبي للعودة التدريجية، وصولاً إلى ممارسة الأنشطة الاقتصادية بشكل طبيعي وآمن، مشيرة إلى أنها لن تتهاون مع المخالفات والتجاوزات، التي يتم رصدها أو الإبلاغ عنها من قبل جمهور المستهلكين والمتعاملين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات