مفتي مقدونيا الشمالية ينضم إلى أمانة المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة

أعلن المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة، انضمام فضيلة الشيخ شاكر فتاحو، رئيس العلماء ومفتي جمهورية مقدونيا الشمالية، إلى عضوية الأمانة العامة للمجلس.

ورحب الدكتور علي راشد النعيمي، رئيس المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة، بانضمام مفتي جمهورية مقدونيا الشمالية للمجلس، مؤكداً أن ذلك يسهم في خدمة المجتمعات المسلمة، ويعزز قيم التسامح والسلام والتعايش بين الأديان والأعراق والقوميات كافة، من أجل النهوض بأحوال المسلمين، وتحقيق أهداف المجلس المتمثلة في عدم التناقض بين الانتماء للدين والولاء للوطن، وهذا ما يصب في التنسيق بين المؤسسات الناشطة في المجتمعات المسلمة ببلدانها، وتبادل الخبرات والتنسيق بينها، لخدمة رسالتها الداعية للاندماج الإيجابي، والعمل لمصلحة الوطن.

وأضاف: إن فضيلة الشيخ شاكر فتاحو يتمتع بسيرة طيبة، وعلم وفير، وخبرة جمة في قيادة المسلمين، وله باع طويل في العلوم الشرعية والإفتائية والعقيدة الإسلامية، فضلاً عن دوره الكبير في ترسيخ أسس الثقافة الإسلامية، وتوطيد الحوار بين الأديان في بلاده والعالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات