96.3 % من المجتمع راضون عن تعامل الحكومة مع الجائحة

«الطوارئ»: 7 فرق لمراقبة تطبيق احترازات «كورونا»

وضعت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث منهجية خاصة للمراقبة والتفتيش للتأكد من تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس «كورونا» من خلال تشكيل 7 فرق للتدقيق بواقع فريق في كل إمارة.

وقال الدكتور سيف الظاهري، المتحدث الرسمي من الهيئة خلال الإحاطة الإعلامية، أمس: إن كفاءة أجهزة الدولة في تنفيذ ومتابعة القرارات للحد من انتشار الفيروس، هي محل إشادة وتقدير.

وذكر أنه تم إصدار أكثر من 46 بروتوكولاً لضمان صحة وسلامة المجتمع.

ولفت إلى أن الجهات المعنية على المستوى المحلي كثفت حملاتها الرقابية والتفتيشية وإصدار مخالفات بحق الأفراد والمؤسسات التي لم تتقيد بالإجراءات الوقائية، مشيراً إلى أن الأجهزة الشرطية كانت الأعلى في إصدار المخالفات، وتليها البلديات، ثم دوائر التنمية الاقتصادية.

وقال: نعتزم رفع الوعي والتفاعل مع عدد من الفئات الأكثر عرضة للمخالفة في مجتمع الإمارات من خلال إعداد حملات إعلامية تتناسب مع سلوكياتهم وثقافاتهم ووسائل الإعلام المناسبة لهم.

وتابع: تعمل الهيئة بصورة مستمرة على متابعة ورصد كافة ردود الأفعال، وسيتم الأخذ بالملاحظات لتطوير محتوى الإحاطة الإعلامية.

وطمأن الظاهري الجمهور بأن زيادة عدد المخالفات لا تعني الزيادة في عدد الإصابات، بل هو ناتج عن الجهود المكثفة التي تبذلها السلطات المحلية المختصة لضمان تطبيق القوانين والبروتوكولات الوطنية.

وبيّن أن النموذج الإماراتي في إدارة الأزمة يستلهم ريادته من متابعة وتوجيه القيادة الرشيدة لتحقيق النجاح ورفع كفاءة مواردنا الوطنية للاستجابة والتصدي الاستباقي للحد من انتشار الفيروس.

وتابع: أطلقنا حملة #نلتزم_لننتصر وفقاً لاستراتيجية وطنية إعلامية لمخاطبة كل فرد ومؤسسة للدعوة بضرورة الالتزام حتى نحقق الانتصار مع العودة الحذرة للنشاطات والقطاعات.

ولفت إلى أن الحملة تجاوزت حاجز المليارين من التفاعلات الإيجابية محلياً وإقليمياً.

وأشار إلى أن الهيئة استعدت لموسم الإنفلونزا الموسمية منذ شهر يوليو الماضي، ودعت القطاع الصحي إلى تجهيز حملات التطعيم على مستوى الدولة حتى لا تتصادف تفشي الإنفلونزا مع الإصابة بفيروس كوفيد 19.

ولفت إلى أن استطلاع رأي أظهر أن رضا مجتمع الإمارات عن تعامل الحكومة مع الجائحة بلغ 96.30%، كما أشاد 95% من المجتمع بمستوى كفاءة تعامل الحكومة مع الجائحة، ومنح المستطلعون مستوى الرعاية المقدمة من الحكومة نسبة 95.90%، كما منحوا سرعة استجابة الحكومة مع الجائحة نسبة 93.50%، وشفافية الحكومة بلغت 91.50%، وثقة مجتمع الإمارات في تجاوز الدولة للجائحة بلغت 94%.

شفاء 1001 حالة جديدة

أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع عن شفاء 1001 حالة جديدة لمصابين بفيروس كورونا المستجد «كوفيد 19» وتعافيها التام من أعراض المرض بعد تلقيها الرعاية الصحية اللازمة منذ دخولها المستشفى، وبذلك يكون مجموع حالات الشفاء 88123 حالة. وأعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع أنه لم يتم تسجيل أي حالة وفاة في الساعات الـ24 الماضية.

وتماشياً مع خطة الوزارة لتوسيع وزيادة نطاق الفحوص في الدولة بهدف الاكتشاف المبكر وحصر الحالات المصابة بفيروس «كوفيد - 19» والمخالطين لهم وعزلهم، أعلنت الوزارة إجراءها 108906 فحوص جديدة في الساعات الأربع والعشرين الماضية على فئات مختلفة في المجتمع باستخدام أفضل وأحدث تقنيات الفحص الطبي. وساهم تكثيف إجراءات التقصي والفحص في الدولة وتوسيع نطاق الفحوص على مستوى الدولة في الكشف عن 1041 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد من جنسيات مختلفة، وجميعها حالات مستقرة وتخضع للرعاية الصحية اللازمة، وبذلك يبلغ مجموع الحالات المسجلة 98801 حالة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات