أطباء مستشفى دبي يعيدون البصر لمريض بعد 25 يوم من فقدان الرؤية

تمكن أطباء مستشفى دبي من إعادة البصر لمريض في العقد الخامس من العمر كان يعاني من تكيس في الجيب الوتدي يمتد لداخل الدماغ ويضغط على العصب البصري ما تسبب في انعدام الرؤية بالعين اليسرى بشكل تام لمدة (25) يوم.

وقال الدكتور إياد الحمادي استشاري أمراض الأنف والأذن والحنجرة بمستشفى دبي، إن المريض راجع المستشفى بعد تحويله من القطاع الخاص بسبب ندرة ودقة هذا النوع من العمليات التي تتطلب خبرة ومهارة عالية لخطورة مكان التكيس وامتداده لداخل الدماغ وحساسية مكان الالتهاب وقربه من الدماغ والعصب البصري مما يزيد من ارتفاع الخطورة على المريض.

وأوضح أن الفريق الطبي بمستشفى دبي قام بإجراء الفحوصات اللازمة للمريض وتهيئته للعملية التي استغرقت 45 دقيقة تحت التخدير العام تم خلالها الوصول لداخل القحف بالمنظار عبر الجيب الوتدي واستئصال الكيس الضاغط على العصب البصري بشكل كامل دون أية مضاعفات.

وقال الدكتور الحمادي إن العملية تكللت بالنجاح التام حيث تحسنت الرؤية لدى المريض بعد ساعات قليلة إلى أن عادت إليه بشكل كامل بعد أسبوعين من إجراء العملية، وهو الآن بصحة جيدة ولا يعاني من أية مضاعفات تؤثر على رؤيته.

وأشار إلى الاهتمام البالغ الذي توليه إدارة المستشفى بشكل خاص وهيئة الصحة بدبي بشكل عام لتطوير الأقسام الطبية بمختلف مستشفياتها بما فيها قسم الأنف والأذن والحنجرة الذي يمتلك الإمكانيات المتعددة من حيث الأجهزة والتقنيات المتطورة والكفاءات الطبية المؤهلة والقادرة على التعامل مع مختلف الحالات المرضية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات