«العائلة بين الماضي والحاضر» جلسة افتراضية في محاكم دبي

نظم فريق «العائلة السعيدة» في محاكم دبي جلسة حوارية افتراضية بعنوان: «العائلة بين الماضي والحاضر»، وقدمت الجلسة الباحثتان الاجتماعيتان حليمة محمد، وعفراء أحد، لمسنات نادي ذخر الاجتماعي التابع لهيئة تنمية المجتمع.

وتخللت الجلسة مواضيع متنوعة ومن أبرزها: «الزواج، اختيار الزوجة، تربية الأبناء بين الحاضر والماضي، معوقات التنشئة الصحيحة للأحفاد، دور الإعلام الجديد في تربية الأبناء، قانون وديمة ودوره في حماية الأبناء».

وأشادت الباحثتان بحكومتنا الرشيدة، وما تصدره من قوانين وإجراءات وسياسات، وتقدير دور المسنين البارز في خدمة مجتمعهم وإنجازاتهم، التي كان لها الفضل في الارتقاء بالمجتمع، وتعزيز قيمه النبيلة وعلى تعزيز مكانتهم، لما يمتلكون من خبرات ومهارات حياتية، ولما يمثلونه من حفظة لتراث دولة الإمارات وتاريخها، والتي تؤكد نقل كل ذلك للجيل الحالي والأجيال القادمة، بما يحفظ موروثنا، ويعزز دوره في مسيرة حضارتنا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات