«مجلس المجتمعات المسلمة» يبحث العلاقات مع مقدونيا الشمالية

بحث المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة مع وفد من علماء جمهورية مقدونيا الشمالية الدور الإيجابي للمجتمعات المسلمة في دولها ومجتمعاتها ولاسيما في ظل تفشي وباء كورونا، بالإضافة إلى تعزيز علاقات التعاون بين الطرفين، وكذلك سبل ترسيخ القيم الإنسانية المشتركة ونشر مبادئ الاعتدال والانتماء للوطن واحترام القانون والحوار والتعايش مع الأديان والثقافات الأخرى.

جاء ذلك خلال استقبال الدكتور علي راشد النعيمي، رئيس المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة، لفضيلة الشيخ شاكر فتاحو، رئيس العلماء ومفتي الديار في جمهورية مقدونيا الشمالية، أمس بحضور كل من فضيلة الشيخ عابدين عمر مفتي مدينة كومانوفو بمقدونيا الشمالية، وعصمت آدمي مسؤول العلاقات الخارجية في الاتحاد الإسلامي لمقدونيا الشمالية. ورحّب رئيس المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة بزيارة الوفد إلى الإمارات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات