مستشار الرئيس الغيني عضواً في مجلس حكماء المسلمين

قطب سانو

أصدر فضيلة الإمام الأكبر، أ.د أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، رئيس مجلس حكماء المسلمين، قراراً بضم الدكتور قطب مصطفى سانو وزير الدولة للشؤون الدبلوماسية في غينيا، مستشار رئيس الجمهورية الغيني، إلى عضوية مجلس حكماء المسلمين. ويعد الوزير الدكتور قطب سانو، من العلماء المؤثرين في غرب أفريقيا، وجنوب شرق آسيا، وله جهود علمية في مواجهة الفكر المتطرف والإرهاب، وتعزيز التسامح والتعايش السلمي في غينيا المعروفة بتنوعها الديني واللغوي.

وشغل الدكتور سانو عدة مناصب علمية وإدارية، حيث عمل سابقاً كمستشار لوحدة التخطيط بمكتب رئيس وزراء ماليزيا، ورئيس تحرير مجلة وحدة الأمة الإسلامية بماليزيا، ومديراً للمعهد العالمي لوحدة المسلمين الماليزي، ونائب رئيس مجلس مجمع الفقه الإسلامي بمنظمة التعاون الإسلامي بجدة، وتم تعيينه وزيراً للشؤون الدينية بجمهورية غينيا، من 2009 إلى 2011، ثم وزيراً للتعاون الدولي والتكامل الأفريقي، ومن عام 2016 إلى الآن، وهو يشغل منصب وزير الدولة للشؤون الدبلوماسية في غينيا، ومستشار رئيس الجمهورية الغيني، كما يشغل منصب الأمين العام لمجمع الفقه الإسلامي بمنظمة التعاون الإسلامي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات