«تريندز» ينظم 11 فعالية «عن بُعد» خلال العام الجاري

محمد العلي

نظم مركز «تريندز» للبحوث والاستشارات نحو 54 فعالية علمية خلال 6 سنوات تنوعت بين الندوات والمؤتمرات وحلقات النقاش والمحاضرات وورش العمل، من بينها 11 فعالية عقدها المركز عن بُعد خلال عام 2020. وأصدر المركز في ذكرى تأسيسه تقريراً موسعاً يتضمن أهم إنجازاته احتفالاً بمرور 6 سنوات على تأسيسه. وشهد المركز نقلة نوعية مع إعادة هيكلته وتولي إدارة جديدة دفة الأمور فيه في سبتمبر عام 2019 بقيادة الدكتور محمد عبدالله العلي، المدير العام للمركز، وظهر ذلك بوضوح في حجم الأعمال والإنجازات التي حققها. وبدأت الإدارة عملها برؤية قائمة على تعزيز الابتكار والإبداع في العمل البحثي، وتوسيع نطاق الشراكات البحثية على المستويين الداخلي والدولي. وأحدثت الإدارة الجديدة العديد من التغييرات الهيكلية على مستوى الهيكل التنظيمي والرؤية والأهداف، حيث تم ابتكار واستحداث العديد من الوحدات والأقسام والإدارات داخل المركز لتعزيز دوره البحثي والعلمي.

تحليل الفرص

وأكد الدكتور محمد عبدالله العلي، المدير العام للمركز لـ«البيان»: «إن مركز «تريندز» حرص على الانفتاح على المؤسسات الإعلامية في الداخل والخارج، وتعزيز التعاون معها، لأنه يؤمن بأهمية التكامل بين العمل الإعلامي والعمل البحثي». وأوضح العلي: «إن المركز تأسس بهدف تحليل الفرص والتحديات على مختلف الصعد الجيوسياسية والاقتصادية والمعرفية، وما تحمله من تساؤلات ممكنة، مع محاولة إيجاد إجابات علمية وموضوعية عنها». وأشار: «إلى أن المركز يستشرف المستقبل من خلال المعرفة، في إطار استراتيجية تقوم على توظيف البحوث والدراسات الأكاديمية لتحقيق مجموعة من الأهداف من بينها الإسهام بفعالية في البحوث والدراسات لاكتشاف المخاطر والتحديات الدولية».

إصدارات

وكشف التقرير الصادر عن مركز «تريندز» منذ نشأته وحتى 31 أغسطس الماضي أصدر نحو 359 إصداراً متنوعاً غطت مختلف القضايا، ونشر منذ تأسيسه 320 ورقة بحثية وتقدير موقف غطت مختلف المجالات، كما نشر نحو 11 كتاباً ركزت بصورة أساسية على قضايا الإرهاب. وأصدر المركز سلسلة بعنوان: «أوراق سياسات»، وصدر من السلسلة نحو 21 ورقة سياسية خلال 7 أشهر، كما أصدر سلسلة بعنوان «اتجاهات استراتيجية»، وصدر من السلسلة حتى الآن 4 أعداد خلال شهرين. أشار تقرير مركز «تريندز» إلى استحداث إدارة جديدة تحت مسمى: «إدارة الباروميتر العالمي»، تعنى بإجراء استطلاعات الرأي العام حول أهم القضايا والتطورات الإقليمية والدولية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات