تنفيذاً لتوجيهات خليفة ودعم محمد بن زايد

الإمارات تقدّم مساعدات عاجلة لمتضرري فيضانات باكستان

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبمتابعة مباشرة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية.. بدأت فرق العمل الميدانية بتنفيذ إغاثة عاجلة للمتضررين من الفيضانات في جنوب باكستان، والذين يقدر عددهم بنحو 75 ألف شخص في المناطق المتضررة، وسيتم رفع العدد إلى أكثر من 100 ألف خلال المرحلة القادمة.

وقام حمد عبيد إبراهيم الزعابي سفير الدولة لدى جمهورية باكستان الإسلامية، يرافقه الدكتور سالم الخديم الظنحاني القنصل العام للدولة في كراتشي، بزيارة إلى إقليم السند التقى خلالها مراد علي شاه رئيس وزراء حكومة الإقليم.

وقدم الزعابي التعازي لحكومة إقليم السند في ضحايا الفيضانات والسيول التي غمرت أجزاء كبيرة من الإقليم.

وتفقد الزعابي- بعد لقاءاته الرسمية مع مسؤولي إقليم السند- بعض المناطق المتضررة من جراء الفيضانات والسيول، حيث شارك مع عمران إسماعيل حاكم الإقليم في فعالية تقديم المساعدات العاجلة في المرحلة الأولى والتي تتضمن الأدوية والخيام والبطانيات والمواد الغذائية والتي شملت في يومها الأول أكثر من 12 ألفاً من المتضررين في مناطق إقليم السند الجنوبي، حيث ستستمر الحملة الإغاثية الإماراتية لمدة شهر كامل لضمان وصول المساعدات لكافة المناطق المحتاجة والمنكوبة.

وقال الزعابي - في كلمة له بحضور حاكم الإقليم أثناء توزيع المساعدات الإغاثية العاجلة- إن الدعم الإنساني لإقليمي السند وبلوشستان الذي وجهت به قيادة دولة الإمارات يرتكز على أولوية محددة من خلال إغاثة الناس وتسهيل أمور حياتهم، طبقاً لنهج ومبادئ قيادة دولة الإمارات في التنمية الإنسانية للشعوب المحتاجة.

وناقش الزعابي مع حاكم إقليم السند تطوير العلاقات في المجالات التي تهم البلدين، لا سيما المجال الاقتصادي، حيث قدم السفير عرضاً عن الفرص والبيئة الاستثمارية في دولة الإمارات.

وأكد أن هناك العديد من الفرص والامتيازات للاستثمار في دولة الإمارات وأن تبادل الزيارات بين الوفود التجارية ورجال الأعمال وتنظيم الفعاليات التجارية والمؤتمرات والندوات وورش العمل يساهم بشكل كبير في تحفيز رجال الأعمال من كلا البلدين لاستغلال الفرص المناسبة للاستثمار.

وأشاد الزعابي خلال اللقاء بعمق العلاقات بين دولة الإمارات وباكستان في شتى المجالات، مؤكداً أنها قوية وصلبة، والتي أرسى قواعدها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه».

من جانبه أشاد رئيس وزراء حكومة الإقليم بالعلاقة التي تربط البلدين وأهمية تطويرها والبناء عليها في شتى المجالات الاقتصادية والتجارية والمساعدات التنموية، مؤكدا أن دولة الإمارات ومنذ تأسيسها تقف دائماً مع باكستان في مختلف الظروف.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات